البرلمان المغربي يطلق تطبيقا جديدا لخدمة المواطنين “إلكترونياً”

سيصبح بإمكان أي مواطن زيارة مقر البرلمان المغربي، أو الحصول على تدريب بالمؤسسة التشريعية، أو الاطلاع على الأرشيف الخاص به، أو طلب وثيقة برلمانية، أو حتى المشاركة في اجتماع رقمي منظم من طرف البرلمانيين، كل هذا سيتيحه التطبيق الالكتروني الجديد الذي سيرى النور في المقبل من الأيام.

ويتعلق الأمر بتطبيق سيقدم خدمات إلكترونية ذات قيمة مضافة، تتكيف مع بيئة الهاتف المحمول، سيمكن المواطن من ربط علاقة مباشرة بالمؤسسة التشريعية، ومعرفة كافة مستجدات مجلس النواب وأجندته، ولائحة البرلمانيين حسب كل دائرة انتخابية، وإمكانية البحث عن أي برلماني من خلال خريطة تفاعلية، إضافة إلى إمكانية طلب لقاء مع برلماني أو تلقي ومتابعة مستجداته.

كما سيتيح التطبيق الجديد إمكانية فتح حساب للتفاعل مع البرلمانيين حسب الدوائر الانتخابية المرغوبة فيها، كما يمكن لمستعمل التطبيق اقتراح أسئلة على البرلمانيين، وطلب توضيحات بخصوص مواضيع مهمة وعاجلة، وذلك في إطار مهمة البرلمان في مراقبة العمل الحكومي وتقييم السياسات العمومية.

 

انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى