العثماني: قرارات الحكومة ليست عشوائية واعتمدنا على معيار دقيق بخصوص فاس وطنجة

بالعربية LeSiteinfo - فرنان محمد

قال سعد الدين العثماني، رئيس الحكومة، والأمين العام لحزب العدالة والتنمية، عشية اليوم، إن “القرارات التي تتخذها الحكومة ليست عشوائية، إنما نتيجة تقييم أسبوعي لخبراء بلجنة علمية لدى وزارة الصحة والجهات الأمنية”.

وأضاف العثماني في كلمة له موجهة إلى مسؤولي حزبه، أن “جميع المدن سواسية، وبعض الأحيان ضروري من إصدار قرارات قاسية لكبح انتشار “فيروس كورونا”، لأن الوضعية في ارتفاع سواء على مستوى الحالات الصعبة أو العدوى”.

وأوضح المتحدثُ ذاته، أن “نجاح القرارت مُرتبط بتعاون جميع المواطنين والمواطنات ومختلف الفاعلين، فكلما تعاونا فيما بيننا سننقذ بلادنا، والإجراءات الأخيرة الخاصة بمدينتي طنجة وفاس جاءت بعد تقرير مضبوط مبني على إحصائيات دقيقة”.

وذكر رئيس الحكومة أن “القرارات الأخيرة الخاصة بمدينتي فاس وطنجة تعتمد على مؤشر أساسي، إضافة إلى معايير أخرى مثل عدد الحالات الحرجة، وهو نسبة انتشار فيروس “كورونا” عبر احتساب عدد الحالات المسجلة خلال أسبوع كامل لكل 100 ألف نسمة”.

وأشار إلى أن ” خبراء وزارة الصحة حددوا معيار واضح، أي مدينة سجلت 50 حالة لكل 100 ألف نسمة على مدى سبعة أيام، تُصنف ضمن الوضعية الصعبة، وتحتاج إلى قرارات عاجلة لاحتواء انتشار “كورونا”، وهذا ما حصل مع مدينتي فاس وطنجة، أما الأقاليم التي سجلت ما بين 50 و35 حالة لكل 100 ألف نسمة تصنف ضمن المدن التي يجب أن نكون في حالة يقظة فيها”.

وخاطب أعضاء حزبه بالقول: “إذا لاحظتم مرتين أو ثلاث كنت أقول لا داعي للسفر في العيد إذا لم يكن ضروريا، حينها البعض رد عليّ، يظنون أنني (غا تنهضر)، وها نحن نرى النتيجة، ولا نعرف مآلات ألف حالة يوميا”.


‎مقالات ذات صلة

Facebook Comments

إقرأ أيضا

قبل مباراة الوداد.. أنباء عن إصابات بفيروس كورونا في صفوف نهضة الزمامرة

قبل مباراة الوداد.. أنباء عن إصابات بفيروس كورونا في صفوف نهضة الزمامرة