شبيبة “الاستقلال” بالقصر الكبير تحتج على إغراق المدينة بمتشردين ومختلين

بالعربية LeSiteinfo - خديجة الشافي

أثارت عملية ترحيل مشردين ومرضى نفسيين إلى تراب مدينة القصر الكبير من طرف جهات مجهولة، غضب منظمة الشبيبة الاستقلالية، التي وجهت رسالة احتجاج إلى باشا المدينة.

واعتبرت الشبيبة الاستقلالية في رسالة الاحتجاج تلك التي يتوفر”سيت أنفو” على نسخة منها، أن المكان الحقيقي لهؤلاء المتشردين والمرضى النفسيين هي مؤسسات الرعاية الاجتماعية ودور الخيريات، التي لا تقوم بدورها في رعاية هذه الفئة التي لا حول لها ولا قوة”.

وحملت الشبيبة السلطات المحلية بمدينة القصر الكبير، مسؤولية عملية الترحيل هذه، محذرة من عودة المدينة إلى نقطة الصفر في مجال محاربة فيروس كورونا، وذلك بترحيل هؤلاء إلى المدينة.

وHكد المصدر ذاته، على أنه “على الجهة التي قامت بهذا العمل الشنيع أن تعلم أن القصر الكبير ليس مستشفى للأمراض النفسية أو مؤسسة لرعاية المتشردين، وأنها أخطأت في حق ساكنة المدينة”، مطالبة السلطات بإيجاد حل لهؤلاء حفاظا على سلامة الساكنة وسلامته


‎مقالات ذات صلة

Facebook Comments

إقرأ أيضا

بعد إغراقها بـ “المشردين”.. بني ملال تستنجد

بعد إغراقها بـ "المشردين".. بني ملال تستنجد