إلغاء دورة مجلس جهة درعة تافيلالت والشوباني يخرج عن صمته

بالعربية LeSiteinfo - لوسيت أنفو كوم

يبدو أن شد الحبل بين الحبيب الشوباني رئيس مجلس جهة درعة تافيلالت والمعارضة ما يزال مستمرا، خاصة بعد إلغاء دورة المجلس التي كانت مقررة هذا الصباح.

فلم يمضي سوى وقت قليل على دخول المعنيين لقاعة الاجتماع، حتى تقرر إلغاء الدورة، والسبب؟ عدم احترام قواعد السلامة الصحية!

خبر الإلغاء بالأسباب وردت في بلاغ صدر قبل قليل من طرف الحبيب الشوباني، والذي جاء فيه ” أنه تقرر إلغاء أشغال دورة يوليوز العادية التي كان من المقرر انعقادها على الساعة العاشرة من صباح اليوم الاثنين 6 يوليوز 2020، بسبب خرق أعضاء من المعارضة لتدابير وإجراءات السلامة الصحية التي تم اتخاذها لتنظيم أشغال الدورة”.

وفي التفاصيل يقول البلاغ أيضا أنه “قبل انطلاق أشغال دورة يوليوز العادية المقررة يوم الاثنين 6 يوليوز 2020 على العاشرة صباحا، عاين رئيس مجلس الجهة بناء على تقرير إدارة الجهة، وجود ممارسات للأعضاء المحسوبين على المعارضة تتعلق بالخرق المتعمد لقواعد السلامة الصحية التي تم الإعداد الجيد لها والتقيد بصرامة، من طرف إدارة المجلس، وذلك بناء على التنسيق المحكم مع الولاية والمصالح اللاممركزة لوزارة الصحة”.

وبناء على نفس البلاغ، فإن دخول المعارضة لقاعة الجلسات دون تقيد بالضوابط التي اعتمدتها إدارة الجهة بتنسيق مع الولاية رغم تنبيهات موظفي الإدارة المكلفين، ورغم حرص موظفي وزارة الصحة على القيام بمهامهم على الوجه المطلوب، فقد جلس الأعضاء المذكورين جنبا إلى جنب في غير المقاعد المخصصة لهم في خرق سافر لنفس التدابير، يقول البلاغ.

وإلى جانب ذلك، فقد احتل ثلاثة أعضاء بالمجلس، لمقاعد بالمنصة مخصصة لموظفي الولاية، وهي المقاعد التي كانت موضوعة خلف مقعد الوالي، يقول البلاغ، في احترام تام لمسافة الأمان الموصى بها من طرف السلطات العمومية:” بناء على ذلك، أعلن رئيس مجلس جهة درعة تافيلالت،  أنه تم خرق السلامة الصحية التي تم اتخاذها لتنظيم أشغال الدورة، حيث قرر بالتشاور مع الوالي إلغاء أشغال الدورة، نظرا لانعدام شروط تنظيمها طبقا للتدابير المتخذة من طرف السلطات العمومية المختصة”.


‎مقالات ذات صلة

Facebook Comments

إقرأ أيضا

اتحاد طنجة يلغي حصته التدريبية بسبب “كورونا”

اتحاد طنجة يلغي حصته التدريبية بسبب "كورونا"