“ميزان الرباط” يُندد بارتفاع فواتير “الكهرماء” ويطالبُ بإحداث “مراحيض محمية”

بالعربية LeSiteinfo - محمد فرنان

دعا المجلس الإقليمي لحزب الإستقلال بالرباط، إلى “التفكير الاستعجالي في الانعكاسات المتعددة الأوجه على قطاعات مختلفة بمدينة الرباط كغيرها من المدن الاخرى تستدعي اتخاذ اجراءات استعجالية واستثنائية، تُمكن من التخفيف من الآثار القوية على قطاعات حيوية في التجارة بمختلف أصنافها، والصناعة التقليدية، والصيد التقليدي، وبصفة عامة قطاع الخدمات عن قرب”.

وشدد البيان توصل “سيت أنفو” بنُسخة منه، على ضرورة “تسريع إحداث السجل الاجتماعي ضرورة ملحة في ظل المعطيات التي كشفتها الجائحة خاصة بالنسبة للفئات الهشة، وما ترتب عن حرمان جزء منها من الاستفادة من الدعم نتيجة غياب هذا السجل، كما يعتبر أن فترة الجائحة بينت ضرورة إعادة ترتيب العديد من الأولويات لمسايرة التطورات السريعة في عالم اليوم من جهة، وتوفير بنيات قوية على مستوى المجالين الصحي والتربوي وجعل البحث العلمي من الاولويات الاساسية في السياسات العمومية”.

وثمنّ “المجلس الإقليمي للحزب بالرباط عاليا مختلف المبادرات الجريئة والواضحة التي أعلنها الأمين العام للحزب في العديد من اللقاءات التواصلية عن بعد، والتي لقيت تجاوبا كبيرا داخل أوساطنا المجتمعية، ومن ضمنها مذكرات الحزب إلى الحكومة سواء المتعلقة بأسباب ضرورة إقرار قانون مالي تعديلي، أو الإجراءات الضرورية الاستعجالية لمرحلة ما بعد كوفيد 19 للحد من الآثار الاقتصادية والاجتماعية لهذه الجائحة، كما ينوه المجلس الإقليمي للحزب بالرباط بالدينامية التواصلية للحزب ومختلف هيئاته ومنظماته، وفريقي الحزب بالبرلمان، هذه الدينامية التي تروم مواصلة القرب من المواطنات والمواطنين من خلال مبادرات متعددة لتخفيف الآثار الاجتماعية المترتبة عن الجائحة “.

وطالب حزب الإستقلال بالرباط بـ”فتح حوار جاد ومسؤول مع قطاع الطاكسيات الكبيرة والصغيرة، والنقل الطرقي وقطاعات اخرى لخدمات القرب بصفة عامة هو الحل الأمثل والأنجع لايجاد صيغ متفق عليها، ولابد من التجاوب الايجابي مع الساكنة خاصة المتضررين من القطاعات غير المهيكلة، عبر إيجاد الحلول لوضعياتهم، بما يكفل لهم من جهة ممارسة أنشطتهم في ظروف ملائمة ومطابقة للقوانين الجاري بها العمل”.

وأبرز أن المجلس “منشغل بالارتفاع المفاجئ لفواتير الماء والكهرباء ويدعو إلى مراجعة الأثمان الصاروخية التي فاجئت الكثير من المواطنات والمواطنين، في هذا الظرف الاستثنائي لوطننا”.

وناشد “أرباب المؤسسات التعليمية الخاصة، وعموم الامهات والآباء والآولياء إلى ضرورة استحضار المصلحة الوطنية العليا من جهة، واستحضار مصلحة التلاميذ أولا، وفتح حوار تكون روحه المسؤولية والواقعية والموضوعية لإيجاد الحلول المناسبة لتجاوز الشد والجذب، ويعبر عن استغرابه لصمت الجهاز الحكومي تجاه هذا الوضع الذي يعرفه التعليم الخاص، وكأن الأمر لا يعني الحكومة في شيئ”.

ونبه “الجهات المعنية من سلطات، ومنتخبين، ومصالح خارجية إلى إعادة النظر في بنيات ملاعب القرب، وتجهيزها بمرافق صحية تحقق الوقاية لمستعميلها خاصة من أطفال المدارس الكروية، كما يدعو نفس الجهات إلى إحداث مراحيض عمومية محمية بمختلف النقط التي تعرف حركة مكثفة للمواطنات والمواطنين بكل أنحاء العاصمة”.

ووجه الحزب بذات الإقليم، “نداء لكافة المواطنات والمواطنين إلى جعل فترة التخفيف من الحجر الصحي فترة لتدعيم الوقاية، والالتزام بكافة الاجراءات الاحترازية المعلنة، كما يدعوهم إلى جعل قيم الحفاظ على البيئة ممارسة فعلية بالحفاظ على نظافة الحدائق والمناطق الخضراء بالعاصمة، وشريطها الساحلي”.

وذكر أن المجلس الاقليمي لحزب الاستقلال بالرباط المنعقد طبقا لقوانين الحزب وأنظمته في دورة عادية عن بعد، برئاسة عبد الاله البوزيدي عضو اللجنة التنفيذية للحزب منسق الجهة، تحت شعار: حزب الاستقلال : مبادرات واقتراحات وطنية رائدة لتحقيق التنمية، وبعد استماعه للعرض السياسي تم تقديم التقرير التنظيمي الذي قدمه الدكتور عبد السلام بكاري مفتش الحزب بالرباط، وعرض الدكتور محمد زيدوح الكاتب الإقليمي للحزب بالرباط، وبعد مناقشته المسؤولة للظروف العامة التي تنعقد فيها الدورة في ظل جائحة كورونا، والعمل المتواصل لأجهزة الحزب ومنظماته وهيئاته”.


‎مقالات ذات صلة

Facebook Comments

إقرأ أيضا

“ريضال” تبشر زبناءها بقرار جديد بشأن سداد فواتير الكهرماء

"ريضال" تبشر زبناءها بقرار جديد بشأن سداد فواتير الكهرماء