الشبيبة التقدمية تشارك في حدث دولي يكرم فيه زعيم “البوليساريو”

بدأت اليوم السبت 14 اكتوبر فعاليات  الدورة 19 للمهرجان العالمي للشباب، بمدينة سوتشي الروسية، الذي سيعرف مشاركة أزيد من 20 ألف شابة وشاب من أكثر من 150 دولة، بالإضافة إلى مساهمة 7 آلاف متطوع للمشاركة فى التنظيم من بينها المغرب.

ومثل المغرب في هذه التظاهرة العالمية، التي تنطلق بدءأ من اليوم إلى غاية 22 اكتوبر الجاري،  وفد من 55 شابة وشاب من شبيبة حزب التقدم والاشتراكية.

واللافت للانتباه أن الدورة  19 للمهرجان سيتم فيها تكريم كل من  الزعيم الشيوعي ” شيكيفارا ” و الرئيس الكوبي الراحل ” فيديل كاسترو “،وايضا  عبد العزيز المراكشي ،عن جبهة البوليساريو ،  باعتبارهم ” القادة الثوريين العظماء” في العالم ، حسب ما جاء في منشور الدروة.

وتقول مصادر حزبية أن حضور شبيبة التقدم والاشتركية في مهرجان سيكرم فيه واحدا من أكبر أعداء الوحدة الترابية المغربية، أثار جدلا ونقاشا كبيرا داخل صفوف الحزب، بين مؤيد لهاته المشاركة ومعارض لها.

ويضم  المهرجان العالمي للشباب والطلاب الذي  ينظمه الاتحاد العالمي الديمقراطي للشباب والمنظمات العالمية الطلابية ، حوالى 150 منظمة شبابية من دول العالم، ويحاول المؤتمر مناقشة  مشاكل الشباب في جميع البلدان و هذه السنة في سوتشي بمشاركة 150 دولة  .

يذكر أن  أول مهرجان نظم عام 1947 فى براج عاصمة التشيك وشارك فيه 71 دولة وأكثر من 17 ألف شاب وفتاة.

زر الذهاب إلى الأعلى