لفتيت يتحدث عن رفع حالة الطوارئ الصحية ويؤكد استمرار خطر انتشار كورونا بالمغرب

بالعربية LeSiteinfo - نعيمة المباركي

شدد عبد الوافي لفتيت، وزير الداخلية، على أن الإعلان عن بعض القرارات في الآونة الأخيرة، لا يعني بأي حال من الأحوال رفع حالة الطوارئ الصحية، أو الخروج من حالة العزلة الصحية، داعيا إلى ضرورة الالتزام التام بالتدابير الوقائية المتخذة، على اعتبار أن خطر انتشار فيروس كورونا مازال مستمرا.

وأكد وزير الداخلية، زوال اليوم الثلاثاء، خلال الجلسة الأسبوعية المخصصة للأسئلة الشفوية، بمجلس المستشارين، والتي تمحورت اليوم حول قطاع الداخلية، أن حالة الطوارئ لازالت مستمرة باستمرار خطر انتشار فيروس كورونا، مشددا على ضرورة الالتزام التام بكافة التدابير الوقائية، والتقيد الصارم بكل التدابير الاحترازية المعمول بها إلى حين اتخاذ قرارا بخصوصها.

وأضاف لفتيت في هذا السياق :” الحمد لله، هناك مؤشرات تبعث على الأمل، وتتبث فعالية وصوابية المقاربة المعتمدة من قبل الدولة”، لكن، موضحا، إتخاذ أي قرار بالتخفيف من التدابير المعلن عنها أو الإبقاء على الوضع كما هو عليه الآن يتعين إرجاؤه إلى حين نهاية حالة الطوارئ الصحية يوم 10 يونيو الجاري، حيث سيتم إجراء تقييم ميداني للوضعية الوبائية لبلادنا وفق المؤشرات العلمية المعتمدة من قبل السلطات الصحية”.

 


‎مقالات ذات صلة

Facebook Comments

إقرأ أيضا

“كوفيد-19”.. جهة “طنجة” تتصدر قائمة الإصابات الجديدة خلال 24 ساعة

أعلنت وزارة الصحة المغربية، عن ارتفاع عدد الحالات