شباط: أنا استقلالي ولا يوجد سبب يُفقدني مقعدي البرلماني

بالعربية LeSiteinfo - محمد فرنان

أكد حميد شباط الأمين العام السابق لحزب الإستقلال بأنه “المدافع الشرس عن حزب الاستقلال، وعلاقاتي بالأخ نزار، بالإضافة إلى العلاقات الحزبية هي علاقات صداقة وأخوة، ما يجمعنا هو أكثر مما يفرقنا؛ يجمعنا الحزب الذي قدم الشهداء من أجل تحرير الوطن ومن أجل الديمقراطية والحرية والعدالة الاجتماعية”.

وأضاف شباط في حوار له مع موقع “العربي 21” بعد غياب طويل عن الساحة السياسية، بأنه “يجمعنا كذلك دفاعنا عن الوطن ووحدة الترابية، تجمعنا القيم وتجمعنا العدالة الاجتماعية التي نؤمن بها، يجمعنا هاجس وحدة الحزب وقوته، وفي الختام تجمعنا لا إله إلا الله محمد رسول الله، قد نختلف في بعض التقديرات، ولكن الهدف هو هدف واحد، وهو خدمة الشعب المغربي والوطن”.

وجوابا على سؤال “هل مازلت نائبا في البرلمان؟” أوضح  بأنه  “طبيعي، ولا يوجد سبب يفقدني المنصب، هناك قوانين في البلاد، بعض الأحيان هناك إعلاميون لا يجدون ما يكتبون، فيبحثون عن شخصية يتابعها الناس فيكتبون عنها”.

وأبرز بأن “هذا طبيعي، وهو بالمناسبة جزء من حرية التعبير التي اخترناها كأحزاب ودافعنا عنها وقدمنا التضحيات من أجلها؛ ولذلك لا يمكننا أن نكون سببا في منع الصحافة من التعبير عن آرائهم، والبلاد لها قوانينها، وأدلي بشهادة طبية بانتظام بعد إصابتي بوعكة صحية وأنا خارج البلاد”.


‎مقالات ذات صلة

Facebook Comments

إقرأ أيضا

بعد غياب طويل.. شباط يُشارك في نشاط حزبي بفاس

بعد غياب طويل.. شباط يُشارك في نشاط حزبي بفاس