الإستقلال يُطالب العثماني باعتماد “سياسة التقشف” في “زمن كورونا”

بالعربية LeSiteinfo - محمد فرنان

وجه نورالدين مضيان، رئيس الفريق الاستقلالي للوحدة والتعادلية، مراسلة إلى رئيس الحكومة سعد الدين العثماني، حول “اعتماد الحكومة لسياسة التقشف المالي لتخفيف الآثار الاقتصادية والاجتماعية الناجمة عن جائحة فيروس كورونا (كوفيد 19 )”.

وجاء في المراسلة الموقعة بتاريخ 06 أبريل 2020، بأنه “في إطار دعم الجهود الوطنية الهامة التي تبذلها بلادنا، بقيادة وتوجيه الملك محمد السادس بهدف التصدي لجائحة كورونا covid19 بما تشكله من مخاطر صحية وتداعيات اقتصادية واجتماعية”.

وأضاف الفريق البرلماني بأنه “إيمانا منا بدقة المرحلة الاستثنائية التي تمر بها بلادنا، وخاصة على مستوى تدبير التوازنات المالية، فإنني أطلب منكم باسم الفريق الاستقلالي للوحدة والتعادلية رئيس الحكومة، اعتماد سياسة تقشف مالي، تهم أساسا تقليص ميزانية التسيير، والاعتمادات المخصصة للنفقات المشتركة”.

وطالب بـ”التركيز على عقلنة مختلف النفقات الضرورية، والحد النهائي من كل النفقات التكميلية وغير الأساسية (خدمات التنقل، شراء السيارات، الإقامة، الإطعام، البنزين، الاستقبالات، الدراسات غير الأساسية أو المستعجلة، تجهيز المكاتب..) وتحويل كل الاعتمادات المالية الناتجة عن ذلك للحساب الخصوصي المحدث بتوجيه من جلالة الملك لمكافحة جائحة كورونا covid19 “.

وصادقت حكومة سعد الدين العثماني على مشروع مرسوم بقانون رقم 2.20.320 المتعلق بتجاوز سقف التمويلات الخارجية، تقدم به وزير الاقتصاد والمالية وإصلاح الإدارة محمد بنشعبون.

وحسب بلاغ المجلس الحكومي، الصادر يوم الإثنين الماضي،  يهدفُ هذا المشروع إلى الترخيص للحكومة بتجاوز سقف التمويلات الخارجية، المحدد بموجب المادة 43 من قانون المالية رقم 70.19 للسنة المالية 2020.

وتابع: “وذلك لتمكين بلادنا من توفير حاجياتها من العملة الصعبة، خاصة عبر اللجوء إلى الأسواق الدولية للاقتراض”.


‎مقالات ذات صلة

Facebook Comments

إقرأ أيضا

الـPPS يدعو إلى “اليقظة” لرفع الحجر الصحي ويحذر من “التراخي”

الـPPS يدعو إلى "اليقظة" لرفع الحجر الصحي ويحذر من "التراخي"