الخلفي: تراجع عدد المصابين بـ “كورونا” نتج كثمرة لمجهود وطني استثنائي

بالعربية LeSiteinfo - ريم تبيباع

أشاد مصطفى الخلفي، الناطق الرسمي السابق باسم الحكومة بالإجراءات الاحترازية، التي باشرتها وزارة الصحة والسلطات المغربية، لمحاربة فيروس “كورونا”، والتي قال إنها أتت أكلها.

وقال الخلفي في منشور على صفحته بالفيسبوك: “في ظرف 24 ساعةً بين الثامنة صباحا أمس والثامنة صباحا اليوم ارتفع عدد حالات الإصابة المؤكدة بـ 38 حالة، بعد أن ارتفعت في اليوم السابق لنفس الفترة الزمنية بـ 64 حالة، وقبلها بـ 58 حالة، وقبلها بـ 79 حالة”.

وتساءل الناطق الرسمي السابق باسم الحكومة قائلا: “هل هذا التراجع الذي برز أمس تأكد اليوم، يدل على منحى إيجابي جديد ولو نسبي كما توقع بذلك مدير الأوبئة من أننا سنرى تسطيح في المنحنى؟”، وأضاف “هذا رجاؤنا، وهو تراجع نتج كثمرة لمجهود وطني استثنائي بقيادة جلالة الملك حفظه الله وتعبئة مختلف القوى الوطنية الحية”.

وختم القيادي البارز بحزب العدالة والتنمية منشوره بقوله “هذه مجرد بداية تحتاج لمزيد من التزام بالإجراءات الاحترازية والتقيد بأوامر السلطات والضوابط الصحية؛ اللهم ارفع عنا هذا الوباء واشف كل مريض واحفظ كل معافى”.


‎مقالات ذات صلة

Facebook Comments

إقرأ أيضا

حملة فحص “كورونا” تشمل مهنيي “طاكسيات” الرباط

حملة فحص "كورونا" تشمل مهنيي "طاكسيات" الرباط