قيادي في “البام” يهاجم بوليف بسبب تدوينته

بالعربية LeSiteinfo - كوثر زكي

بعد الضجة الإعلامية التي أثيرت بسبب التدوينة التي نشرها نجيب بوليف، القيادي البارز بحزب العدالة والتنمية، حول الأبناك التشاركية، دخل أحد البرلمانين بحزب الأصالة والمعاصرة على الخط.

وانتقد هشام المهاجري، البرلماني بحزب “البام”، التدوينة التي نشرها نجيب بوليف، قائلا ” أنا لست فقيهًا لأناقش أمور الحلال والحرام ولكن سياسي ربما استنتجت من تدوينة الوزير أن دفاعه عن الابناك التشاركية وحزبه سواء وفعلًا مقارنة في محلها فالكل يعرف أن هذه الابناك تقدم نفس خدمات الابناك التجارية بجودة أقل وبتكلفة أعلى وجديدها هو التسميات”.

وقال البرلماني، إن حزبكم مثله مثل باقي الأحزاب وللأسف لم يقدم حتى خدمة للمواطن بل فقط لمنتسبيه بتكلفة كذلك أعلى لأنكم تمتهنون الكلام وتعيشون من التعويضات والتقاعد.

وأضاف البرلماني البامي، “أغلبكم كتلف ليه الجرية ملى يخرج من المسؤولية أوا اسيدي غير صبر إلى مقداتكش 4 مليون ديال تقاعد الوزراء أكيد راه حزبك غادي يدبر ليك على شي بليصة تعالج بها المداخيل لى مؤلف غير هنينا وخلى الناس لي قادة تخدم و تقلب على حلول لشباب وعاونهم بالدعاء”.

‎مقالات ذات صلة

Facebook Comments

إقرأ أيضا

إغلاق الحدود في وجه قيادي من الأصالة والمعاصرة

إغلاق الحدود في وجه قيادي من الأصالة والمعاصرة