بوليف يدخل على خط جدل “قروض الشباب”

بالعربية LeSiteinfo - خديجة الشافي

بعد الجدل الذي أثاره موقف أحمد الريسوني، رئيس الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين، في قضية منح قروض للمقاولين الشباب بنسبة فائدة منخفضة، دخل نجيب بوليف على خط الجدل.

واعتبر نجيب بوليف الوزير السابق في حكومة سعد الدين العثماني، أن “الربا قليله وكثيره، له نفس الحكم، ولو كان الحق سبحانه يريد ان يفرق بينهما لما غفل عن ذلك…عز وجل”.

وأكد عضو حزب العدالة والتنمية، في تدوينة على حسابه الخاص على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، أن الأبناك التشاركية المغربية موجودة لتقوم بما يلزم”.

جدير بالذكر، أن رئيس الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين، أشاد بالتوجه الاجتماعي لمبادرة الدولة، التي تهدف إلى حث البنوك على تقديم قروض ميسرة، مقابل فائدة بنكية منخفضة، محددة في 2 في المئة للمقاولين الشباب في المدن، و1،75 في المائة في العالم القروي.

‎مقالات ذات صلة

Facebook Comments

إقرأ أيضا

كورونا.. الإجراءات المتخذة من قبل الأبناك ستضمن سداد القروض من قبل المقاولات

كورونا.. الإجراءات المتخذة من قبل الأبناك ستضمن سداد القروض من قبل المقاولات