والد الزفزافي: الوفد الهولندي لم يحل بالحسيمة لإخراج معتقلي الريف من السجون

بالعربية LeSiteinfo - نعيمة المباركي

رفض أحمد الزفزافي، والد ناصر الزفزافي، اعتبار الزيارة التي قام بها وفد سياسي هولندي إلى الحسيمة، واجتماعهم ببعض عائلات معتقلي حراك الريف، تصنيفها  على أنها محاولة لـ”الاستقواء بالخارج”.

وأوضح الزفزافي، في بث مباشر على صفحته بموقع التواصل الاجتماعي “فايس بوك أن “هؤلاء الأشخاص جاؤوا، وكما أقول دائما، هذا ليس استقواء بالعالم الخارجي ضد وطني، نحن نتعامل مع جميع الثقافات والأمم بشكل سلمي ولهذا استقبلنا هذا الوفد المكون من أربعة أشخاص”.

وقال الزفزافي، إن أعضاء الوفد  البرلماني الهولندي “لم يأتوا ليفرضوا شروطهم أو ليتدخلوا في شؤون البلاد الداخلية، بل جاؤوا لمناقشة بعض الأمور التي تتعلق بالمنطقة من مشاريع تنموية وغيرها”، مشيرا إلى كون أعضاء الوفد “ينتمون إلى اليسار، ولذلك بحثوا عن اليسار المغربي، وتبعا لذلك، استضفنا الاشتراكي الموحد والنهج الديمقراطي ليتحدثوا مع بعضهم”.

وأوضح والد الزفزافي، أن الوفد البرلماني الهولندي “لم يأت لإخراج المعتقلين من السجون، فلا يوجد أحد يستطيع أن يخرج المعتقلين سوى مسؤولي المغرب”، مؤكدا على أنه “لو علمت أن البرلمان المغربي أو أي مسؤول مغربي سيقبل دعوة مماثلة كنت سأوجهها له”.

يشار أن وفدا سياسيا هولنديا، مكونا من أربعة نواب، حل الإثنين الماضي، بمدينة الحسيمة، للقاء كل من أسرة ناصر الزفزافي وبعض عائلات معتقلي ما يعرف بحراك الريف.

وكان في استقبال الوفد الهولندي الذي ترأسته كل من”لليان ماريخنيسن”، زعيمة الحزب الاستراكي الهولندي، وسادات كارابولوت”، النائبة البرلمانية عن نفس الحزب، أحمد الزفزافي، ومصطفى براهمة، عن النهج الديموقراطي، ومجموعة أفراد من عائلات معتقلي الحسيمة، إضافة الى مجموعة من النشطاء والمعتقلين السابقين.

ذات الوفد وجه خلال زيارته للحسيمة، انتقادات شديدة اللهجة للسلطات المغربية، بسبب الأحكام الثقيلة الصادرة في حق معتقلي حراك الريف.

وحمل الوفد رسالة لمعتقلي حراك الريف، معلنا فيها عن تضامنهم مع كافة المعتقلين، وقال النواب في رسالتهم لناصر الزفزافي “أنت بالتأكيد لست وحدك، بل تلهم الكثيرين الذين يكافحون من أجل عالم أفضل، كل شخص لديه الحق في العيش بكرامة، وهذه هي قناعتنا”.

ووجه النواب البرلمانيون الهولنديون كلامهم لكافة معتقلي الحراك بالقول ” إن كفاحكم من أجل العدالة الاجتماعية، محاربة الفساد، توفير الشغل، وجامعة، والرعاية الصحية للعديد من مرضى السرطان في المنطقة يستحق كل الدعم”.

‎مقالات ذات صلة

Facebook Comments

إقرأ أيضا

“الزفزافي الأب” يهاجم مسؤولين نفوا وجود معتقلين سياسيين بالمغرب

"الزفزافي الأب" يهاجم مسؤولين نفوا وجود معتقلين سياسيين بالمغرب