زيان: البحث عن نموذج تنموي جديد للمغرب جاء متأخراً.. والمغاربة “مكيقبلوش اللي كيضحك عليهم”

بالعربية LeSiteinfo - نعيمة المباركي

اعتبر محمد زيان، المنسق الوطني للحزب الليبرالي الحر، أن تشكيل اللجنة المكلفة بالنموذج التنموي الجديد خطأ سياسي كبير، ومشددا على أن تعيين شكيب بنموسى، على رأسها ” كارثة حقيقية، وهو معندو مايدير في هاد اللجنة”.

وقال زيان، اليوم الثلاثاء، في ندوة صحفية عقدها بمقر الحزب الليبرالي الحرب، بالرباط، إن تشكيل لجنة مكلفة بالنموذج التنموي البديل هو بمثابة خطأ سياسي كبير، مشيرا إلى أن البحث عن نموذج تنموي جديد للمغرب جاء متأخراً، مستغربا كيف أن ” الحكومات السابقة كانت تشتغل بدون نموذج تنموي”، متسائلا:” شنو كنا كنديرو هادي 21 سنة ؟”، مضيفا:” كنت اعتقد دستوريا بأنه عند تشكيل الحكومة فهي تقوم بمناقشة برنامجها مع البرلماننين، ويتفقون جميعا من بعد ميسمعوا للمعارضة شنو غادي يديروا للبلاد، مكناش كنعرفو أنهم غادين غير هكذا، في الضلما وكيسوقو بلا أضواء، واليوم عاد غادي نفكرو ونجتمعو باش نعرفو شنو هو النموذج التنموي اللي غادي نمشيو فيه “.

وشدد زيان على أن المغاربة لا يقبلون أن ” يتفلى عليه شي حد او يتمازح عليه ويضحك عليه”، معتبرا أن الأمر فيه إخلال بالمسؤوليات .

وكان الحزب المغربي الحر أعلن أمس الاثنين، تكليفه لمنسقه محمد زيان، لإبلاغ لجنة النموذج التنموي الجديد، اعتذار الحزب عن الاستجابة لدعوتها لتقديم رؤية الحزب للنموذج التنموي الجديد.

وقال الحزب في بلاغ له أصدره اليوم الإثنين، إنه على إثر توجيه شكيب بنموسى رئيس لجنة النموذج التنموي، دعوة للحزب المغربي الحر لتقديم رؤيته حول النموذج التنموي بتاريخ 04 يناير2020، ناقش أعضاء المكتب السياسي الدعوة وانصبت وجهات نظرهم على رفض الاستجابة لدعوة لجنة النموذج التنموي، معتبرا أن رفضه لدعوة بنموسى تأتي احتراما لمبادئه القائمة على الدفاع عن القيم الكونية للديمقراطية والحرية وحقوق الإنسان، والتي تتعارض مع مشروع إعداد نموذج تنموي موحد تجتمع عليه كافة القوى السياسية والنقابية والجمعوية، وهو ما قد يشكل حسب قولهم مساهمة في صناعة نظام شمولي جديد سيفرغ المؤسسات الدستورية المنتخبة من جدواها.

 

 

‎مقالات ذات صلة

Facebook Comments

إقرأ أيضا

سفارة المغرب ببلجيكا تدعم أهل المغاربة المتوفين بكورونا بهذا البلد قصد دفن ذويهم بمقابر إسلامية

سفارة المغرب ببلجيكا تدعم أهل المغاربة المتوفين بكورونا بهذا البلد قصد دفن ذويهم بمقابر إسلامية