حزب مغربي: “أراضي خدام الدولة” وراء اعتقال الصحفي عمر الراضي

بالعربية LeSiteinfo - محمد فرنان

دعا حزب الطليعة الديمقراطي الاشتراكي، مكونات الجبهة الاجتماعية  “بالعمل على خلق دينامية نضالية جديدة، وإعادة الثقة للمواطنين والمواطنات في النضال الديمقراطي بمختلف أبعاده الجماهيرية كوسيلة أساسية لتحقيق الإصلاح والتغيير”.

وثمّن بيان توصل “سيت أنفو” بنُسخة منه، إلى “تأسيس الجبهة الاجتماعية ويعتبرها الرد المناسب على تردي الأوضاع الاقتصادية والاجتماعية ولجوء الطبقة الحاكمة لسياسة الإلهاء والخداع، وتضييع مزيد من الوقت بدل الاستجابة لانتظارات ومطالب الطبقة العاملة وعموم الكادحين”.

واستنكرت الكتابة الوطنية “اعتقال الصحفي والناشط الحقوقي الشاب عمر الراضي وتعتبره انتقاما لكشفه قضية أراضي خدام الدولة، والاختلالات في التدبير المالي للبرنامج الاستعجالي للتعليم وقضايا أخرى تفضح استشراء الفساد وتغول الاستبداد”.

وشددت على أن “الكتابة الوطنية لحزب الطليعة الديموقراطي الاشتراكي طالما نبهت لخطورة استعمال القضاء في تصفية الحسابات وقمع الحريات وتكريس انتهاك حقوق الإنسان”.

وأكدت على أهمية “استقلال القضاء، وتطالب بإطلاق سراح عمر الراضي وكافة المعتقلين بمبررات مشابهة والمعتقلين على خلفية الاحتجاجات الاجتماعية والسلمية”.


‎مقالات ذات صلة

Facebook Comments

إقرأ أيضا

الحبس أربعة أشهر موقوفة التنفيذ في حق الصحافي عمر الراضي

الحبس أربعة أشهر موقوفة التنفيذ في حق الصحافي عمر الراضي