نزار بركة: الحكومة لا تُنصت لمعاناة التجار والحرفيين

بالعربية LeSiteinfo - محمد فرنان

قال الأمين العام لحزب الإستقلال، نزار بركة، أن “معاناة التجار والمهنيين والحرفيين والصناع التقليديين زادت وتفاقمت مشاكلهم المهنية في ظل عدم الإنصات والتفاعل الضروريين من قبل الحكومة والسلطات العمومية”.

وأضاف بركة في اللقاء التواصلي المنظم من طرف الاتحاد العام للمقاولات والمهن تحت شعار: “دور التجار والحرفيين والمهنيين والصناع التقليديين في إنجاح النموذج التنموي الجديد” يوم أمس، بأنه “لا شك أن هناك جهودا بُذِلَتْ للنهوض بأوضاع التُّجار والمهنيين والحرفيين والصناع التقليديين وتعزيز أدوارهم الاقتصادية والمهنية”.

وتابع: “رغم السياسات والخطط والبرامج العمومية التي استهدفت تقوية أدوارها وتحسين جاذبيتها وحضورها وتأثيرها المحلي والجهوي والوطني، فإن الممارسة وواقع الحال، أبان عن محدودية مفعول تلك القوانين والبرامج والسياسات”.

وشدد أن “حزب الاستقلال الذي ظل على الدوام وفيا لمبادئه ومنسجما مع اختياراته ومرجعيته التعادلية القائمة على الإنصاف والعدالة الاقتصادية والاجتماعية وتكافؤ الفرص، ملتزما برسالته في الدفاع عن قضايا المهنيين والتجار والحرفيين والصناع”.

وأكد أن المهنيين “كان لهم إسهام كبير في الكفاح الوطني ضد الاستعمار وفي تحقيق الحرية والوحدة والاستقلال، وفي الانخراط التلقائي في الجهاد الأكبر لتنمية المغرب المستقل، ليسجل مرة أخرى وبكل أسف الارتباك الحكومي الواضح في التعاطي مع القضايا الملحة للمهنيين والتجار والحرفيين والصناع التقليديين”.

وأبرز أن حزبه “تضامن مع التجار والمهنيين إبان احتجاجاتهم وتذمرهم من طريقة تعامل الحكومة في نسختها الأولى مع أزمة الفوترة وما رافق ذلك من صراعات وخلافات وتصدعات بين مكونات الأغلبية الحكومية للتنصل من المسؤولية تتقاذفها فيما بينها وعدم الاستعداد للمساءلة والترويج لخطاب مزدوج لكسب منافع ضيقة ولحظية”.

‎مقالات ذات صلة

Facebook Comments

إقرأ أيضا

الاستقلال يُعلن “حرب القوانين الانتخابية لـ 2021” مع العثماني

الاستقلال يُعلن "حرب القوانين الانتخابية لـ 2021" مع العثماني