ماء العينين تنتقد الأحزاب المغربية بسبب المادة 9 من قانون المالية 2020

بالعربية LeSiteinfo - خديجة الشافي

انتقدت أمينة ماء العنين، البرلمانية عن حزب العدالة والتنمية، طريقة تدبير الأحزاب السياسية في يناء مواقفها وتصريفها سياسيا بخصوص النقاش القائم حول المادة 9 من قانون المالية 2020.

وأكدت القيادية بـ”البيجيدي” أن هذا النقاش، كشف “ارتباكا كبيرا لدى الأحزاب في بناء مواقفها وفي تصريفها سياسيا، كما كشف ترددا”، وهو الأمر الذي “ينم عن وجود إشكال حقيقي في استقلالية الأحزاب في قراراتها وقدرتها على التصرف وفق قناعاتها، كما كشف غياب المعايير الموحدة والمؤسسة في الحسم في الاختلافات” تضيف ماء العينين.

واعتبرت البرلمانية المثيرة للجدل، أن حزب العدالة والتنمية لم يدبر النقاش والقرار بخصوص المادة 9 بشكل جيد، مضيفة أن الاختلاف “بدا واضحا داخل المجالس الحكومية ثم استمر داخل الهيئات وداخل البرلمان”.

وقالت ماء العينين في تدوينة على حسابها الخاص بموقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”،”شخصيا كنت دائما أعتبر ولازلت اعتبر أن البرلمانيين داخل احزابهم يجب أن يخولوا مساحة كافية باعتبارهم تجسيدا لسلطة رقابية.”

وأضافت ان “تأثير أعضاء الحكومة في القرارات السياسية، لأنهم يشكلون كتلة وازنة داخل هيئات القرار السياسي لأحزابهم، كما أنني اعتبرت دائما أن عدم اقتناع البرلمانيين ببعض سياسات الحكومة ولو كانوا في صف الأغلبية هو أمر طبيعي.”

كما أكدت على أهمية “انسجام الحكومة مع أغلبيتها حفاظا على التوازنات السياسية والمؤسساتية للدول، لذلك يجب ايلاء الأهمية لمسار التشاور والتنسيق القبلي والبعدي لتذويب الاختلافات، مع تفهم طبيعة العمل البرلماني المختلف عن العمل الحكومي، لأن برلمانيي الأغلبية لا يمكن ان يتحولوا إلى مجرد آلات للتصويت.”

‎مقالات ذات صلة

Facebook Comments

إقرأ أيضا

ماء العينين: لدي رغبة في كتابة حكاية “صور باريس” وتوثيقها بكل تفاصيلها

ماء العينين: لدي رغبة في كتابة حكاية "صور باريس" وتوثيقها بكل تفاصيلها