حملة تطالب الحكومة بتبني قانون محاربة العنف والتحرش ضد المرأة بأماكن العمل

بالعربية LeSiteinfo - خديجة الشافي

يخوض المنتظم الحقوقي الدولي حربا للدفاع عن حقوق المرأة العاملة، عبر حملة دولية لدفع الحكومات للتصديق على الإتفاقية 190 لمنظمة العمل الدولية من أجل عالم عمل خال من العنف و التحرش.

في هذا الإطار، تم يوم السبت الماضي تنظيم لقاء بين الاتحاد التقدمي لنساء المغرب، الاتحاد المغربي للشغل، بشعار” نضال مستمر من أجل إنصاف المرأة بالقطاع و مطالبة الحكومة بالتصديق على الاتفاقية 190 ضد العنف والتحرش في أماكن العمل.”

وحضر اللقاء، الميلودي المخارق الأمين العام للاتحاد المغربي للشغل، الذي أعرب عن “دعمه و مساندته المتواصلة و القوية لكل النضالات التي تخوضها في الدفاع عن حقوقها و المكتسبات التي حققتها.”

وطالب المتدخلون الحكومة المغربية “بسريع التصديق على الاتفاقية الدولية 190 الصادرة عن منظمة العمل الدولية من أجل عالم خال من العنف والتحرش والاعتداء ، عالم تسوده العدالة  والامن والأمان داخل فضاءاته.”

كما دعوا “إلى تكافئ الفرص بين العمال و العاملات في اطار عمل لائق يصون كرامة الانسان و كرامة المرأة العاملة على وجه الخصوص، في ظروف توفر للعمال و العاملات، الحرية والكرامة والأمن الاقتصادي.”

‎مقالات ذات صلة

Facebook Comments

إقرأ أيضا

المودني: مُحاربة خطاب الكراهية لا تنفصل عن معركة الحريات الفردية

المودني: مُحاربة خطاب الكراهية لا تنفصل عن معركة الحريات الفردية