البوحسني حول “الكوطا”: أحزاب دايرة العيالات غا لـ”فيترينا”

بالعربية LeSiteinfo - محمد فرنان

وجهت الناشطة الحقوقية لطيفة بوحسيني، سهام نقدها إلى الأحزاب السياسية التي لم تتمكن من التعامل مع “الكوطا” المخصصة للنساء.

وقالت البوحسيني في الحلقة النقاشية الأولى من #كافي_بوليتيكو، حول تقييم نتائج الكوطا النسائية  في المغرب يوم أمس، بأنه “لا يمكن وضع الأحزاب في سلة واحدة، إلا أن البعض تصرف بطريقة لا تليق مع “الكوطا””.

وأضافت في الندوة التي نظمها كل من جمعية سمسم و المعهد المغربي لتحليل السياسات، أن “الكوطا”  تعد تدبير ذو أهداف نبيلة، لكن أحزاب التي تعيش فراغا على مستوى النساء لم تجد التعامل معها”.

وشددت الأستاذة الجامعية، بأنه لا يمكن المقارنة بين “أحزاب لديها آلية لإستقطاب النساء لكي يكونوا جزءا من العملية السياسية، و(أحزاب دايرة العيالات غا لـ فيترينا) أي للواجهة فقط”.

وذكرت أن “حزب الإتحاد الدستوري رفض أصلا أن يقدم لائحة وطنية فيها  النساء ووضع فيها فقط الرجال، وقد ألغيت بقوة القانون”.

وأكدت أن “المغاربة لا مشكلة لهم في التصويت على النساء لتدبير الشأن العام”.

وأوضحت أن “الأحزاب التي خرجت من قلب المجتمع بالضرورة يكون فيها النساء، في حين عدد من الأحزاب حولت القطاعات النسائية التي أنشأت في سياق خاص مجرد مكان تجتمع فيه (لعيالات باش ادابزوا) مع بعضهم البعض عبر منافسة شرسة”.

‎مقالات ذات صلة

Facebook Comments

إقرأ أيضا