العثماني: المرأة لا تحتاج للخروج من الدين لكي تكون قوية

بالعربية LeSiteinfo - محمد فرنان

في إشارة واضحة للمطالبين بالحريات الفردية، قال سعد الدين العثماني، الأمين العام لحزب العدالة والتنمية، ورئيس الحكومة، إن “هناك دعوات تبرز وتخفت تنادي بتقوية دور المرأة عن طريق الخروج عن الثوابت الدينية، تحليل الحرام، وتحريم الحلال”.

وأضاف العثماني في لقاء حزب بمراكش، أن “البلاد مبنية على المرجعية الإسلامية وإمارة المؤمنين مما يعطينا أفقا واضحا مع ضرورة فهمها وفق التجديد وأوسع الاجتهادات، والخروج عن الثوابت بالنسبة لنا خط أحمر “.

وتابع: “كل التطورات التي جرت منها مدونة الأسرة كانت في إطار الثوابت الوطنية والدينية تمت بإصرار جلالة الملك، وهو الذي قال في خطاب سنة 2003 لا يمكن لي أن أحل حراما وأحرم حراما، هذه القاعدة التي يجب التشبث بها”.

وأبرز أن “المرأة لا تحتاج للخروج من الدين لكي تكون قوية ومناضلة ورائدة وقائدة أو وزيرة أو أمينة حزب، ولما مستقبلا رئيسة حكومة”.

وأشار  إلى أن “إقبال النساء على العدالة والتنمية سببه  تشبث الحزب بالثوابت، وأشكر الأحزاب السياسية التي ردت على هذه الدعوات، لا نحتكر هذا الأمر ولا يمكن لنا ذلك، لأنها أصالة جميع المغاربة”.

‎مقالات ذات صلة

Facebook Comments

إقرأ أيضا

العثماني يمنع شابا من التعليق على منشوراته في الفيسبوك ومن النقر على جادوغ !

العثماني يمنع شابا من التعليق على منشوراته في الفيسبوك ومن النقر على جادوغ !