محامي فرنسي يقاضي البوليساريو أمام المحكمة الجنائية الدولية

بالعربية LeSiteinfo - كوثر زكي

بعد أن قام بعرض قضية أحمد الخليل، القيادي السابق في البوليساريو، والذي اختفى منذ سنة 2009، على اللجنة الرابعة للجمعية العامة للأمم المتحدة، يعتزم المحامي الفرنسي هوبير سيلان، تقديم شكوى بشأن حالة الاختفاء القسري التي لم يتم الكشف عن ملابساتها مطلقا، أمام المحكمة الجنائية الدولية ولجنة حقوق الانسان في جنيف.

وحسب مقال نشرته جريدة “الأسبوع” في عددها لهذا الأسبوع، فإنه بتكليف من أسرة المختفي، بمن فيهم اثنين من أشقائه واثنين من أبنائه، ساءل سيلان، المحامي بمحكمة الاستئناف بباريس، اللجنة الرابعة، بشأن مصير موكله أحمد الخليل، المسؤول عن ملف حقوق الانسان، ومستشار زعيم جبهة البوليساريو، الذي تم اعتقاله في 6 يناير 2009، وهو في طريقه لإلقاء مداخلة في كلية الجزائر العاصمة حول حقوق الانسان، حيث كان ينوي الكشف عن بعض الممارسات في مخيمات تندوف، لاسيما تلك المتعلقة باختلاسات مالية وانتهاك حقوق الانسان.

وقال المحامي الفرنسي “أكدت العائلو بأكملها على أن أتولى هذه المهمة”، معربا عن عزمه تسليط الضوء على حالة الاختفاء القسري هذه، مع إقراره بأن المهمة صعبة، مضيفا “بدأت بإرسال شكوى إلى المدعي العام في الجزائر العاصمة دون أن أتوصل بجواب، ثم نبهت الصليب الأحمر الدولي، لكن دون جدوى، حيث يزعمون أنه يتعين على الجهات في تندوف عرض القضية على الصليب الأحمر”.

‎مقالات ذات صلة

Facebook Comments

إقرأ أيضا

الحكومة تعلق على الاستفزازات الأخيرة لـ”البوليساريو”

الحكومة تعلق على الاستفزازات الأخيرة لـ"البوليساريو"