مواطن يقاضي مضيان بسبب “الحشيش”.. وبوانو: البرلماني تحميه “الحصانة”

بالعربية LeSiteinfo - نعيمة المباركي

أوضح عبد الله بوانو، رئيس لجنة المالية والتنمية الاقتصادية بمجلس النواب، أنه لا يمكن متابعة أي برلماني أمام القضاء بسبب تصريح أو موقف أدلى به داخل قبة البرلمان أو في إطار مهمة برلمانية، مشددا على أن النائب البرلماني تحميه وتحصنه ما يعرف بـ” الحصانة البرلمانية”.

وشدد بوانو، متحدثا في لجنة المالية والتنمية الاقتصادية، على أن أي استهداف للنواب البرلمانببن هو غير مقبول، وأن المؤسسة التشريعية دورها أيضا الدفاع عن برلمانييها والمحافظة على حريتهم في التعبير عن آراءهم ومواقفهم دون خوف من أي متابعة قضائية.

أسباب نزول هذا الكلام، هو قيام مواطن من الحسيمة برفع دعوى قضائية إلى الوكيل العام للملك لدى محكمة الاستئناف بالحسيمة، ضد البرلماني ورئيس فريق الوحدة والتعادلية بمجلس النواب  نور الدين مضيان، متهما إياه ب “عدم التبليغ عن جريمة الاتجار في المخدرات والعملة والتستر على جريمة يعلم بها ويعاقب عليها القانون”.

وكان الاستقلالي نور الدين مضيان قال أثناء مداخلته بلجنة المالية بخصوص المادة المثيرة للجدل في مشروع قانون مالية 2020، وهي المادة 9،  قال إن ” هناك أنهارٌ من الأموال لدى أصحاب الحشيش والمخدرات يجب أن يستفيد منها الاقتصاد الوطني، لأن أصحابها بذلوا مجهوداً في زراعة العشبة ورعايتها واستفادوا من مخطط المغرب الاخضر في مجال التنقيط والاسمدة، وأن هؤلاء يمكنهم خدمة الاقتصاد الوطني من خلال دعمهم وتشجيعهم على إدخال أموالهم للبنوك المغربية بذل أن تضيع وهي مخبأة في البيوت”.

بل أكثر من ذلك، عبر مضيان عن استعداده لمرافقة وزير الإقتصاد والمالية وإصلاح الإدارة وأعضاء لجنة المالية بالغرفة الأولى، لزيارة هده المزارع، ومقابلة أصحاب هذه الاموال التي” تتقادم بسبب خوف أصحابها من دفعها للابناك”  مؤكدا أنه يعرف أحدهم ” يملك أموالاً تحمل صور الحسن الثاني ولا زال يحتفض بها بسبب خوفه من الأبناك”  مشددا على أن “هؤلاء هم من يستحق العفو والتسامح”.

‎مقالات ذات صلة

Facebook Comments

إقرأ أيضا

مجلس النواب يرفضُ تلفيق التهم للبرلماني مضيان

مجلس النواب يرفضُ تلفيق التهم للبرلماني مضيان