حزب “الرفاق” يستنكر “العدوان” التركي على سوريا ويعتبره “إبادة”

بالعربية LeSiteinfo - خديجة الشافي

استنكر المكتب السياسي لحزب التقدم والاشتراكية، استمرار “العدوان” العسكري التركي على الأراضي السورية، في إشارة إلى العملية العسكرية “نبع السلام” التي تشنها تركيا شمال شرقي سوريا.

وقال المكتب السياسي في بلاغ له اليوم الأحد، إنه “يتابع بقلقٍ واستنكارٍ شديدين، استمرارَ العدوان العسكري التركي الخطير على الأراضي السورية، في استخفافٍ كبيرٍ بكل القوانين والأعراف الدولية.”

وأضاف أن هذا التدخل يجري “في ظل صمتٍ عَمَلي دولي يؤكد تقاعس، إن لم يكن تواطؤ، عددٍ من الأطراف والقوى العالمية بخصوص ما يجري على الساحة السورية.”

وأكد رفاق بن عبد الله، على أن “الخلفيات الحقيقية وراء العمليات العسكرية التركية الجارية إنما تكمن في إحداثِ تغييرٍ ديموغرافي وإثني قسري بالمنطقة يستهدف أكراد شمال سوريا.”

وطالب الـ PPS تركيا بـ”سحب قواتها فورا من الأراضي السورية”، داعيا “كافة مكونات المنتظم الدولي إلى اتخاذ موقفٍ موحد قوي وناجز، وإلى التحرك العملي والناجع من أجل فرض سلطة الشرعية والمشروعية.”

‎مقالات ذات صلة

Facebook Comments

إقرأ أيضا

التقدم والاشتراكية يعرب عن خيبة أمله الشديدة بخصوص مشروع قانون المالية

التقدم والاشتراكية يعرب عن خيبة أمله الشديدة بخصوص مشروع قانون المالية