التعديل الحكومي.. قيادة “الأحرار” تُفوّض لأخنوش مهمة تعزيز مشاركة الحزب

بالعربية LeSiteinfo - نعيمة المباركي

فوض المكتب السياسي لحزب التجمع الوطني للأحرار، لعزيز أخنوش، رئيس الحزب،  مهمة تعزيز مشاركة حزبه في الحكومة المعدلة، آملا ” أن تضّم الحكومة الجديدة كفاءات، قادرة على مواصلة تنزيل الإصلاحات الكبرى التي تعرفها بلادنا، وإيجاد حلول عملية للتحديات التي تواجهها”.

وجدّد المكتب السياسي لحزب التجمع الوطني للأحرار دعمه المطلق واللامشروط والتفافه الكامل حول رئيسه، عزيز أخنوش، ومشروعه السياسي الطموح، مدينا ” الهجمة المغرضة التي يتعرض لها رئيس الحزب، في استغلال بئيس لجزء من مضامين تقرير المجلس الأعلى للحسابات الأخير”.

وشدد المكتب السياسي في اجتماعه المنعقد أول أمس بمدينة أكادير على أن ” الأحرار سيبقى حزبا موحدا، ثابتا، وفيا لقيمه ومبادئه، معتزا بمناضليه، ومؤمنا بسمو مهمته المتمثلة في تأطير المواطنين عموما والشباب على وجه الخصوص، وإعطائهم الأمل في بناء مغرب ممكن”.

وبذلك يكون حزب ” الأحرار” أعطى إشارات واضحة أنه سيشارك في حكومة سعد الدين العثماني المعدلة، وأن رئيسه سيكون مكونا من مكوناتها، نافيا بذلك إمكانية انسحاب عزيز أخنوش من الحكومة للتركيز أكثر على شؤون الحزب، خاصة بعد ما تم الترويج لفكرة إقصاء كافة رؤساء أحزاب الأغلبية الحكومية وعدم استوزارهم في الحكومة المعدلة.

وفي موضوع ذي صلة، ينتظر سعد الدين العثماني، رئيس الحكومة، رد الملك محمد السادس بخصوص الهيكلة التي قدمت له من قبل العثماني.

وكان الملك محمد السادس،  استقبل أمس السبت بالقصر الملكي بالرباط، رئيس الحكومة، سعد الدين العثماني. لقاء تمحور حول مآل التعديل الحكومي الذي طالب به الملك خلال خطاب العرش.

وحسب بلاغ للديوان الملكي، “خلال هذا الاستقبال، استفسر الملك رئيس الحكومة حول تقدم تفعيل التوجيهات الملكية الواردة في خطاب العرش لسنة 2019”.

‎مقالات ذات صلة

Facebook Comments

إقرأ أيضا

مضيان: التعديل الحكومي جاء “مخيّبا” للآمال.. وتغيير وجوه بأخرى لم يكن هو الغاية

في تصريح لـ"سيت أنفو"