“الميزان” يقسم “المصباح” في جماعة مهدية

بالعربية LeSiteinfo - محمد فرنان

تمكّن حزب الإستقلال من الإستمرار في رئاسة جماعة مهدية التابعة ترابيا لأقليم القنيطرة بعد فوز عبد الرحيم بوراس، على مرشح حزب العدالة والتنمية.

 ونال مرشح الاستقلال على 17 صوتا، فيما حصل مرشح حزب العدالة والتنمية محمد شاح على ستة أصوات فقط، وامتنع مستشار واحد عن التصويت.

 وعند العودة إلى موقع نتائج الإنتخابات الجماعية التي جرت سنة 2015، نرى أن حزب الاستقلال حصل 19 مقعدا وحزب العدالة والتنمية على 10 مقاعد.

وأفرزت نتائج  جلسة انتخاب الرئيس والمكتب يوم الخميس الماضي، كل من سعيد فنيش نائبا أولا، وعبدالقادر لعشير نائبا ثانيا، وبوغابة التويس نائبا ثالثا، وسمية الشامي نائبة رابعة وسعيدة الموساوي نائبة خامسة، والغازي بدني نائبا سابعا”.

ويذكر أن الرئيس السابق بلدية المهدية التابعة لإقليم القنيطرة خليل يحياوين عن حزب الاستقلال وافته المنية جراء مضاعفات حادثة سير في الأسبوع الأخير من الشهر الماضي.

 

‎مقالات ذات صلة

Facebook Comments

إقرأ أيضا

أبناء “البيجيدي” بالحاجب يشتكُون من “التحكم التنظيمي”

لا زالت تداعيات التقاطبات الواقعة بين أعضاء حزب