قيادي في حزب الاستقلال يوضح حقيقة مغادرته للحزب

بالعربية LeSiteinfo - كوثر زكي

بعد الجدال الذي أثير حول مغادرة عبد اللطيف معزوز، عضو اللجنة المركزية للحزب الاستقلال، ورئيس رابطة الاقتصاديين الاستقلاليين للحزب والتحاقه بحزب آخر، خرج هذا الأخير عن صمته ليوضح حقيقة هذا الأمر.

وقال معزوز في بلاغ توضيحي، إن خبر مغادرته لسفينة الاستقلال خبر سخيف كليا، ولا أساس له من الصحة.

واعتبر عضو اللجنة المركزية لحزب الاستقلال، أنه عضو نشيط في الحزب، وبالتالي لا يمكن له مغادرة الحزب، قائلا “إنني عضو نشيط في حزب الاستقلال منذ اكثر من ثلاثين سنة خلت، وأنا فخور بذلك، ولم، ولا أفكر أبدا في تغييره لأي سبب من الأسباب”.

وأكد معزوز، أن الصور التي أثارت الكثير من الجدل التقطت له حينما كان في فسحة على رمال شاطئ بوزنيقة مع صديق له منذ زمن طويل، وأن الصورة التقطت  بطلب ودي من أطفال ومؤطريهم تعرفوا عليه.

وأوضح معزوز، أنه لم يقم بأي زيارة لأي مخيم صيفي، بل أثار انتباهه الأنشطة التي كانوا يقومون بها الأطفال على الشاطئ، ليقوم بالتقرب منهم

‎مقالات ذات صلة

Facebook Comments

إقرأ أيضا

وفاة رئيس جماعة المهدية

وفاة رئيس جماعة المهدية