العثماني: ما تقوم به الحكومة جرأة غير مسبوقة من أجل تنزيل الجهوية المتقدمة

بالعربية LeSiteinfo - خديجة الشافي

أكد رئيس الحكومة، سعد الدين العثماني، على أن تنزيل ورش اللاتمركز الإداري يحتاج إلى جرأة سياسية، لم تكن الحكومات السابقة تملكها، وهو ما جعل المغرب ينتظر كل هذا الوقت من أجل إخراج  الورش إلى أمر واقع.

وقال العثماني اليوم الاثنين في معرض جوابه على سؤال حول اللاتمركز الإداري، في الجلسة الشهرية لمسائلة رئيس الحكومة حول السياسات العامة بمجلس النواب، إن الحكومة ماضية في إعداد الإطار القانوني والنصوص التنظيمية، من أجل تنزيل هذا ورش الجهوية المتقدمة، مشيرا إلى انه لا يمكن الانتقال إلى تنزيل مضامين ميثاق اللاتمركز الإداري دون وضع خارطة عمل واضحة المعالم.

وأضاف كانت الحكومات السابقة قد وضعت خارطة طريق لهذا الورش، لم نكن لنحتاج إلى إعداد خطة اليوم”، رغم أن كل الخطابات والرسائل الملكية والتي بلغ عددها 17 منذ 2002 كانت تركز على ضرورة المرور إلى اللاتمركز الإداري.

وأضاف العثماني “أن هذا ما يجعل ما تقوم به الحكومة جرأة غير مسبوقة، نظرا للهيبة التي يتسم بها هذا الورش” الذي اعتبره العثماني “ليس سهلا”.

وكانت الحكومة قد أعلنت قبل أيام، الشروع عمليا في تنزيل مضامين ميثاق اللاتمركز الإداري وتوفير الشروط اللازمة لتنفيذ السياسات العمومية على الصعيد الترابي لمواكبة ورش الجهوية المتقدمة تنفيذا للتوجيهات الملكية في هذا الصدد.

وكشف بلاغ لرئاسة الحكومة أن اللجنة الوزارية للاتمركز الإداري عقدت أربعة اجتماعات برئاسة رئيس الحكومة بتاريخ 19 فبراير و19 مارس و14 يونيو و18 يونيو 2019، من أجل العمل على تنزيل مقتضيات الميثاق الوطني للا تمركز الإداري لا سيما في شقه المتعلق بالتصاميم المديرية المرجعية.

وعليه تم إحداث لجنة تقنية لمواكبة القطاعات الوزارية في إنجاز هذا الورش الوطني المهيكل وذلك وفق خارطة طريق متفق بشأنها سلفا.

‎مقالات ذات صلة

Facebook Comments

إقرأ أيضا

العثماني لخصومه السياسيين: “ركزوا على خدمة الوطن والمواطن عوض التركيز على انتخابات 2021”

بعث سعد الدين العثماني، الأمين العام لحزب العدالة