بسبب مقاولات على “حافة الإفلاس”.. مُواجهة جديدة بين “ONEP” و”CGEM”

بالعربية LeSiteinfo - محمد فرنان

احتج العشرات من مقاولي “AMEC” التابعة لـ”الجامعة الوطنية للبناء والأشغال العمومية”، صباح اليوم، أمام الإدارة العامة للمكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب.

ورفعت الهيئة المنضوية تحت لواء “الاتحاد العام لمقاولات المغرب”، لافتات من قبيل:”مقاولات قطاع الماء الصالح للشرب والصرف الصحي على حافة الإفلاس جراء تأخر مهول في أداء المستحقات”، و”المقاولات الصغرى والمتوسطة في خطر”.

وكشف أحد المتضررين من تأخر المكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب في أداء مستحقات المقاولات لأكثر من سنة، بأن الأمر “تسبب في ارتباك كبير على مستوى الأشغال والمقاولة”.

وأضاف المتحدث في تصريح لـ”سيت أنفو”،  أن المبلغ الإجمالي للديون التي يجب أن يسلمها المكتب الوطني لأكثر من 100 مقاولة حوالي 80 مليار سنتيم أي 800 مليون درهم”.

وشدد المصدر أن “هذا التأخر لا يضر بسير  المقاولة فقط، بل أكثر من ذلك تخدشُ صورة المغرب عند الشركاء الأجانب، ومن الشركاء الذين انسحبوا من عدة مشاريع بسبب هذا التماطل الغير المفهوم، البنك الإفريقي، و”جي كا” اليابانية”.

 

‎مقالات ذات صلة

Facebook Comments

إقرأ أيضا