الأمير مولاي هشام يفجّرها: مرسي هو المجسّد للشرعية في مصر وهذا سبب وفاته

بالعربية LeSiteinfo - ريم تبيباع

عقب وفاته ليلة أمس الاثنين أثناء جلسة محاكمته، قال الأمير مولاي هشام، إن الرئيس المصري السابق، محمد مرسي هو “المجسّد للشرعية في مصر”.

وأكد مولاي هشام في تدوينة على حائطه الفيسبوكي أن “الرئيس مرسي توفي نتيجة الإهمال الممنهج، الذي تعرض له في السجن”، مضيفا بالقول : “جرى اتهامه بالخيانة، لكن الخونة هم الذين اغتصبوا إرادة وسيادة الشعب المصري وقتلوا المئات”.

واعترف المتحدث ذاته، أن “الرئيس مرسي ارتكب أخطاء سياسية، لكنه يبقى المجسد للشرعية الديمقراطية، وعاجلا أم آجلا ستفرض هذه الشرعية نفسها من جديد في مصر، وحالة مرسي هي مأساة كل المصريين المطالبين بالديمقراطية الذين مصيرهم ما بين التعذيب والاختفاء والاعتقال والمنفى”.

Facebook Comments

إقرأ أيضا

دون “التفريط في الهوية”.. محلل فرنسي يبرز دور الملك في “تحديث المغرب”

دون "التفريط في الهوية".. محلل فرنسي يبرز دور الملك في "تحديث المغرب"