الرميد ينفي وجود اختطاف أو تعذيب بمخافر الشرطة

بالعربية LeSiteinfo - نعيمة المباركي

نفى مصطفى الرميد، وزير الدولة المكلف بحقوق الإنسان، نفيا قاطعا وجود حالات اختطاف أو تعذيب “منهجي” في مخافر الشرطة بالمملكة، مشددا على أن الحكامة الأمنية بالمغرب وإن عرفت ” تطوراً كبيراً”  لا بد من بذل مجهودات إضافية في هذا المجال”.

وشدد الرميد، زوال اليوم الاثنين، خلال جلسة السئلة الشفهية، بمجلس النواب، على أنه ” لا يوجد اختطاف أو تعذيب منهجي في مخافر الشرطة، وإنما هناك حالات تعذيب “معزولة”، نافيا أن يكون قد تلقى أي شكايات في هذا الموضوع.

وكان الرميد صرح في وقت سابق بأنه لم يسجل ” منذ 2012 إلى الآن أي حالة اختطاف، ليس عندنا ولا حالة واحدة من حالات الاختطاف”، نافيا وجود  ما يسمى ب” التعذيب المنهجي”، مشددا على أن ” هناك جهود قد لا تصل إلى المدى المطلوب، ومن واجبنا أن نشتغل جميعا من أجل مكافحة التعذيب الذي لازال يمارس في بعض مخافر الشرطة وفي بعض السجون، لكنني أجزم من موقعي السابق أو الحالي بأنه ليس هناك أي إرادة للدولة لإلحاق التعذيب بأي شخص كان”.

‎مقالات ذات صلة

Facebook Comments

إقرأ أيضا

الرميد يُعدد أمراض قطاع الصحة بالمغرب

الرميد يُعدد أمراض قطاع الصحة بالمغرب