حرب “البلاغات” تندلع داخل “البام”

بالعربية LeSiteinfo - محمد فرنان

تتواصل “حرب البلاغات” بين قيادي حزب الأصالة والمعاصرة، حول مُخرجات  أول اجتماع للجنة التحضيرية للمؤتمر الوطني لحزب الأصالة والمعاصرة المنعقد ليلة السبت الماضي.

فبعد ثلاث بلاغات، أصدر تيار حكيم بنشماش، الأمين العام الحالي لحزب الأصالة والمعاصرة ما أسماء “بيان الشرعية والمسؤولية” حمل توقيع 90 عضوا في التحضيرية للمؤتمر الوطني.

وأعلن الموقعون بأنه “بعد نقاشات جوهرية همت المسطرة الانتخابیة، لم يتسن للحاضرات والحاضرين الحسم العملي في مباشرة عملية الترشيح والتصويت بالنظر للخلاف الذي تفجر بخصوص بعض المواد الواردة في النظام الداخلي، وهي العملیة التي لم تتم نهائیا بعد أن رفع السید الأمین العام الجلسة لانتفاء الشروط العادیة والسلیمة للدخول في هذه العملیة”.

وأكد البيان  أن “تنصیب أحد المرشحین لنفسه رئیسا للجنة التحضيرية بعد رفع الجلسة من طرف الأمین العام مسألة غیر شرعیة، كما أن الاستحواذ على المنصة من قبل “رئیس” المكتب الفيدرالي رفقة المرشح المذكور سلوك لا يحترم سلطة المؤسسات الحزبية، وخرق قواعد العملیة الانتخابیة والسلوك السياسي السليم، وهو ما يستوجب المحاسبة وفقا للضوابط التنظیمیة والتأدیبیة و السیاسیة”.

واستهجن تيار بنشماش،” ما تم الترويج له عن مجريات انتخاب رئیس اللجنة التحضيرية للمؤتمر، والترویج لمغالطات إعلامية لا أساس لها من الصحة.وهي مناسبة لكي نعبر عن أسفنا العميق لما آلت إليه الأوضاع التنظیمیة بالحزب نتیجة المصادرة الممنهجة لوظائف المؤسسات الحزبية، والإصرار على خرق القوانين التنظیمیة للحزب في مناسبات متعددة”.

وأكد أن “بلاغ الأمین العام الصادر بعد رفع جلسة التصویت یعتبر ذا حجیة قانونیة ومؤسسیة وسیاسیة. ولا يحق لأي جهة كانت تنصیب نفسها ناطقة باسم اللجنة التحضیریة دون تحقق شرط الانتخاب الوارد في القانون”.

بعد إصدار البيان أعلاه، دعا حوالي 104 عضوا من اللجنة التحضيرية لمؤتمر حزب الأصالة والمعاصرة الأمين العام للحزب عبد الحكيم بنشماش إلى المساهمة في دعم عمل اللجنة التحضيرية للمؤتمر الوطني الرابع.

وجاء في الدعوة بأنه “على إثر انعقاد الاجتماع الأول للجنة التحضيرية للمؤتمر الوطني الرابع للحزب، يوم 18 ماي 2019، و الذي توج بانتخاب سمير كودار رئيسا للجنة التحضيرية، في جلسة تصويت علني، و بأغلبية أصوات عضوات و أعضاء اللجنة التحضيرية”.

وتابعت الدعوة بالقول: “من منطلق حرصنا الصادق على أن نستكمل جميعا المحطات المقبلة في جو يضمن توفير كل شروط السير بثبات نحو عقد مؤتمر وطني رابع يتميز بسمو مخرجاته السياسية و التنظيمية، و جودة نتائجه و نقاشاته بشكل يعيد للحزب كامل عافيته التنظيمية و يعزز إشعاعه السياسي و المجتمعي”.

وإلتمس الموقعون من أعضاء اللجنة التحضيرية للمؤتمر الوطني الرابع، أن تساهموا بما عهد فيكم من روح المسؤولية في أن تتعبء كل الطاقات والفعاليات وكل هيئات و مؤسسات الحزب للوقوف إلى جانب اللجنة التحضيرية، و رئيسها المنتخب ديمقراطيا، و تقديم كامل الدعم و المساندة لعملها، و الابتعاد باللجنة التحضيرية عن أية معارك صغيرة تحكمها حسابات ضيقة، لا علاقة لها بمشروع الحزب”.

وخرج أعضاء في اللجنة التحضيرية لمؤتمر بحزب الأصالة والمعاصرة للتنديد بإدراج أسمائهم في “بيان الشرعية والمسؤولية”، فيما أعلنت البتول التامك أنها لم توقع بلاغ معارضي بنشماش.

‎مقالات ذات صلة

Facebook Comments

إقرأ أيضا

الداخلية تصفع “تيار المستقبل” وترفض الترخيص لعقد مؤتمر باسم “البام”

الداخلية تصفع "تيار المستقبل" وترفض الترخيص لعقد مؤتمر باسم "البام"