حكايات.. ضابط سابق بمدرسة اهرمومو يكشف تفاصيل جديدة عن انقلاب الصخيرات – فيديو

بالعربية LeSiteinfo - كوثر زكي

حاول محمد متقي الله أحد الضباط المتخرجين من مدرسة اهرمومو وأحد الذين ارتبط اسمهم بانقلاب الصخيرات، أن يسرد لنا من خلال البرنامج الرمضاني “حكايات”، وقائع جديدة عن مخطط هذا الانقلاب.

رغم مرور عشرات السنين، إلا أن محمد متقي الله، لا زال يحتفظ لنفسه بتفاصيل ذلك المخطط الذي حول حياته إلى جحيم لا يطاق، وبعثر جميع أوراقه، يقول متقي الله إن جميع الطلبة الذين شاركوا في انقلاب الصخيرات لم يكونوا على علم بالمخطط الذي وضعه اعبابو.

وقال محمد متقي الله، إنهم كانوا يتلقون أنذاك التدريبات على أيدي أطر مغربية وأجنبية، وفاجأهم القائد محمد اعبابو بمنحهم إجازة لمدة أسبوع، ويوم 30 يوليوز عادوا إلى المدرسة أو الثكنة العسكرية التي توجد نواحي مدينة صفرو، ليتم إخبارهم بأن هناك طارئ في البلاد، ويجب أن نكون في تأهب للتصدي لأي طارئ.

بعد أسبوع على منحهم الإجازة، وصل أسطول عسكري يتكون من عدة شاحنات من الحجم الكبير إلى المدرسة العسكرية، ما جعلهم يستغربون، ويطرحون الأسئلة فيما بينهم، لكن بعد مرور بضع ساعات تم عقد اجتماع بقيادة القبطان بن دورو، من أجل توزيع طلبة الأفواج الثالثة على الشاحنات، دون أن يتم إخبارهم بالمأمورية التي سينفذونها.

بعد توزيع الطلبة على الشاحنات، تم تزويدهم بوجبات باردة تتكون من خبز وتين مجفف وعلب سردين وقنينات الماء، وفي هذا الوقت بعد الترويج لأخبار تفيد أن هناك مناورة عسكرية ضواحي مدينة بنسليمان.

الانتهاء من الاستعدادات دفعت القائد عبابو لعقد اجتماع استثنائي، من أجل تفقد الطلبة، بحيث أخبرهم بأن يستيقظوا على الساعة الثانية ونصف صباحا، من أجل السفر، دون أن يتم إخبارهم بالوجهة، قائلا “مكناش عارفين أن هذا هو نهار الأخير في المدرسة”.

Facebook Comments

إقرأ أيضا

انقلاب “صطافيط” يخلف وفاة أربعة أشخاص ببنسليمان

انقلاب "صطافيط" يخلف وفاة أربعة أشخاص ببنسليمان