الإستقلال يُجر اعمارة إلى المساءلة خوفا من “غضب العطش” بآسا الزاك

بالعربية LeSiteinfo - محمد فرنان

تعيشُ مدينة أسا الزاك غليان غير مسبوق، تنذر باحتجاجات واسعة بسبب انقطاع الماء والكهرباء المتكرر على المدينة في شهر رمضان.

في هذا الصدد، وجّه المستشار البرلماني عثمان عبلة عن حزب الإستقلال،سؤالا كتابيا، إلى وزير التجهيز والنقل واللوجيستيك والماء عبد القادر اعمارة، حول “الانقطاع المتكرر للماء الشروب وضعف التوتر الكهربائي”.

وجاء في نص الرسالة الذي يتوفر “سيت أنفو على نُسخة منها، أن ” ساكنة مدينة آسا التابعة لإقليم آسا الزاك تعيش على وقع الانقطاعات المتكررة للماء الصالح للشرب، إضافة إلى نقص جودته”.

وأضاف المستشار البرلماني أن  “سكان هذه المنطقة يعانون من ضعف التوتر الكهربائي مع قدوم فصل الصيف والارتفاع المهول لدرجات الحرارة، مما يجعل الحياة في غياب الماء والتكييف مستحيلة”.

وختمت المراسلة بالقول: “ما هي الإجراءات المستعجلة التي ستتخذها الحكومة لحل مشكل الماء الشروب والانقطاعات المتكررة للكهرباء بآسا الزاك”.

واستنكر رواد مواقع التواصل الإجتماعي تنظيم رئيس المجلس الإقليمي للمدينة رشيد التامك عن حزب الأصالة والمعاصرة، مناظرة حول التنمية المستدامة في حين تعيش الساكنة انقطاع متكرر للماء والكهرباء.

‎مقالات ذات صلة

Facebook Comments

إقرأ أيضا

حزب بنعبد الله يجرُ اعمارة للمساءلة بعد “عُنصرية ستيام” ضد “الأفارقة

حزب بنعبد الله يجرُ اعمارة للمساءلة بعد "عُنصرية ستيام" ضد "الأفارقة