العثماني: المغرب لازال يعاني من الفساد

بالعربية LeSiteinfo - نعيمة المباركي

شدد سعد الدين العثماني، رئيس الحكومة، على أن صورة المغرب فيما يخص “الرشوة” تحسنت نسبيا في السنتين الماضيتين من خلال مؤشر ترانسبرنسي الدولي، إذ عرف تصنيفه تحسنا بـ17 درجة في سنتين متتاليتين.

وقال العثماني، اليوم الأربعاء، خلال كلمته الافتتاحية في اللقاء التواصلي لوزارة إعداد التراب الوطني والتعمير والإسكان وسياسة المدينة، لتقديم دراسة حول الرشوة في قطاعي التعمير والعقار، إن ” المغرب لازال يعاني من آفة الفساد، الذي يضر بالجهود التنموية ويبدد الكثير من الجهود، التي تقوم بها مختلف الجهات للنهوض بالمغرب، ومن يمارس الفساد والرشوة يضر بالجهود لأنه يبدد ثروة مهمة نتيجة الفساد”، مردفا ” الرشوة مرض كبير مستشر في جميع الدول، والكثير من الشعوب، وللأسف بلدنا لايزال يعاني آفة الفساد”.

وأشار رئيس الحكومة أن هاته الأخيرة تعطي أولوية كبرى لمحاربة الفساد والرشوة في جميع القطاعات،” نحاول أن نسرع تنفيذ الاستراتيجية الوطنية لمحاربة الفساد، التي من بين مقتضياتها وضع خرائطية المخاطر في جميع القطاعات”.

يشار إلى أن الحكومة صادقت منذ ثلاث سنوات، على الاستراتيجية الوطنية لمكافحة الفساد، بهدف محاصرة مظاهر الفساد في المعاملات، وهي الاستراتيجية التي تحاول حكومة سعد الدين العثماني، الدفع بها من جديد، لمواجهة استمرار الرشوة والفياد في المعاملات.

وكانت منظمة الشفافية الدولية “ترانسبارنسي”صنفت المغرب في مؤشر الرشوة في الرتبة81، من أصل 180 دولة شملها تقريرها الأخير.

ووجهت المنظمة، انتقادات لمظاهر الفساد والرشوة التي ” لا زالت تستشري في بعض القطاعات، معتبرة أن المغرب لا زال يعبر عن نوايا في محاربة هذه الممارسات، دون تفعيلها بإجراءات واقعية ملموسة”.

وقالت المنظمة إن ” المغرب مطالب باعتماد إجراءات ملموسة، للحد من الرشوة، عبر إشعار المسؤولين بأنهم عرضة للمحاسبة، وتطبيق القانون، لمنح المواطنين شعورا بالتغيير الفعلي الذي يشهده بلدهم في مجال محاربة الفساد”.

 

 

 

‎مقالات ذات صلة

Facebook Comments

إقرأ أيضا

حوار كامل.. نبيل بن عبد الله يتحدث عن التعديل الحكومي وحزب لشكر وعن كواليس لقائه بالعثماني -فيديو

حوار كامل.. نبيل بن عبد الله يتحدث عن التعديل الحكومي وحزب لشكر وعن كواليس لقائه بالعثماني -فيديو