هل تبني البوليساريو مسجدا في المنطقة العازلة ؟

بالعربية LeSiteinfo - منصف ايت الصغير

أطلقت جبهة البوليساريو ما سمتها حملة لجمع التبرعات من أجل بناء مسجد في المنطقة العازلة، التي تخضع للسيادة المغربية وتم وضعها من طرف الرباط تحت مسؤولية الأمم المتحدة “طوعا” سنة 1991 لتيسير مقتضيات وقف إطلاق النار، في حين تعتبرها الجبهة الانفصالية مناطق محررة.

وحسب صحيفة “الأيام” الأسبوعية، فإن وسائل إعلام تابعة للجبهة الانفصالية كتبت أن “جمع التبرعات لبناء المسجد من أجل تكريس المصلحة العامة، وبناء مؤسسات صحراوية دينية واجتماعية في المناطق المحررة”، وهو ما يتعارض مع قرارات مجلس الأمن، الذي رفض دائما الاستجابة لمطالب البوليساريو بالانتشار العسكري وتشييد بنايات في المنطقة الممتدة شرق الجدار إلى الحدود الدولية للمملكة مع الجزائر.

وتبلغ مساحة المنطقة العازلة في الصحراء التي تخضع لاتفاق وقف إطلاق النار حوالي 53 ألف و200 كلم مربع، تشكل 20% من المساحة الإجمالية للصحراء المغربية، منذ وقف إطلاق النار في شتنبر 1991 انسحبت القوات المسلحة الملكية خلف الجدار الأمني لتمكين الأمم المتحدة من إقامة منظومتها الخاصة بمراقبة وقف إطلاق النار، فتم جعل المساحة الممتدة شرق الجدار الرملي إلى الحدود الدولية تحت المسؤولية الحصرية لقوات الأمم المتحدة (المينورسو)، التي تتوفر على 9 مراكز للمراقبة في المنطقة العازلة وغرب الجدار الرملي.

‎مقالات ذات صلة

Facebook Comments

إقرأ أيضا

البوليساريو مجموعة ماركسية لها ارتباطات بالإرهاب

البوليساريو مجموعة ماركسية لها ارتباطات بالإرهاب