الخلفي: أطمئن الآباء والأولياء لن يكون أي هدر للزمن المدرسي

بالعربية LeSiteinfo - محمد فرنان

حاول مصطفى الخلفي، الناطق الرسمي باسم الحكومة توجيه رسائل اطمئنان إلى أباء وأولياء التلاميذ بعد مواصلة “التنسيقية الوطنية للأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد” احتجاجاتها للأسبوع الثاني على التوالي للمطالبة بالإدماج.

وذكر الخلفي عقب انعقاد المجلس الحكومي، في الندوة الصحفية بوكالة المغرب العربي للأنباء، زوال اليوم الخميس، أن “الوزارة المعنية قامت بكل الإجراءات لضمان استمرار المرفق العمومي لخدمة حقوق التلاميذ من أجل تجنب الهدر في الزمن المدرسي”.

وأضاف الخلفي أن الإجراءات التي اتخذتها الوزارة هدفها “تأمين حق التلاميذ في الدراسة، وأطمئن الآباء والأولياء بأنه لن يكون أي هدر للزمن المدرسي”.

وشدد المتحدثُ ذاته، أن “الحكومة تحملت مسؤوليتها، وقامت بكل الإجراءات الكفيلة بضمان استقرار مهني وأمن وظيفي في إطار التوجه الإستراتيجي الذي أعلن عنه مرارا، وهو التوظيف الجهوي لضمان عدالة مجالية”.

وأكد الناطق الرسمي بإسم الحكومة أن “التوظيف الجهوي لا تراجع عنه، وتم العمل على إدراج كل التعديلات الكفيلة بضمان الاستقرار المهني والأمن الوظيفي، مثلا حذف المقتضى الذي ينص على تجديد العقد كل سنة بشكل تلقائي”.

وأشار إلى أن الحكومة جاءت بـ”أربعة عشرة مقتضى جديد مما فرض تعديل 31 مادة إضافة إلى مقتضيات جديدة في المادة 53 من النظام الأساسي للأكاديميات، وتم حذف مقتضيات في المادة 3 المتعلقة بالتجديد التلقائي، واجتمعت المجالس الإدارية للأكاديميات وتمت المصادقة عليها في أقل من أسبوع”.

 

Découvrez les nouvelles offres Addoha Ramadan 2019

Facebook Comments

إقرأ أيضا

الخلفي حول “فاضح المصحات الخاصة”: الحكومة تحمي موظفيها

الخلفي يؤكد ضرورة الحماية القانونية للأطر والموظفين