الأحرار يقدمون مذكرتهم للديوان الملكي

كشف المكتب السياسي لحزب التجمع الوطني للأحرار، خلال اجتماعه أمس السبت، في مدينة الداخلة، برئاسة رئيس الحزب، عزيز أخنوش أنه تقدم بمذكرة للملك.

وقال بلاغ للمكتب السياسي لحزب التجمع الوطني للأحرار، إن المذكورة التي تقدم بها حزب “الحمامة” إلى الديوان الملكي، تهم النموذج التنموي الجديد، وتعد تلخيصا مركزا لما جاء في “مسار الثقة”.

وأوضح البلاغ ذاته، أن المذكرة المقدمة للديوان الملكي تروم أساسا المساهمة في نقاش النموذج التنموي الجديد، وتثمين مخرجات “مسار الثقة”.

وعلى صعيد آخر، دعا بلاغ حزب التجمع الوطني للأحرار إلى فتح باب الحوار مع “الأساتذة المتعاقدين وبحث الصيغ الإدارية والقانونية لإيجاد الحلول التي لا تتعارض مع ضمان انتشار الأساتذة بشكل يغطي كافة مناطق المغرب”، خصوصا بعد المسيرة الحاشدة التي انخرط فيها عدد كبير من الأساتذة، يوم الأربعاء الماضي، والتي تسببت في حالة استنفار بالرباط.

كما جدد حزب “الحمامة” تأكيده على “ضرورة الرقي بأوضاع الثقافة الأمازيغية، كأحد مكونات الهوية الوطنية متنوعة الروافد، يضيف البلاغ.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى