الداودي ينتقد بشدة “الخرجة السياسية” لمجلس المنافسة

كشف مصدر مقرّب من لحسن الداودي، وزير المنتدب المكلف بالشؤون العامة والحكامة، أن هذا الأخير انتقد بشدة “الخرجة السياسية” لمجلس المنافسة، وذلك بعد الندوة الصحفية التي نظمها المجلس صباح يومه الجمعة، بالرباط.

وقال مصدر “سيت أنفو”، إن الداودي يرى أن المواقف التي أعلن عنها مجلس المنافسة “غير مقبولة نهائيا، لأنه مؤسسة دستورية محترمة”، مفسرا ذلك بأن “المجلس هو مؤسسة دستورية لا ينبغي لها أن تتدخل في تقييم قرارات الحكومة، تماشيا مع واجب التحفظ”.

وفي السياق ذاته، قال ادريس الكراوي، رئيس مجلس المنافسة، صباح يومه الجمعة، في ندوة صحفية بمقر المجلس بالرباط، إن عزم لحسن الداودي، الوزير المنتدب المُكلف بالشؤون العامة والحكامة اللجوء إلى تسقيف الأسعار  “لن يكون كافيا ومجديا من الناحية الاقتصادية والتنافسية ومن زاوية العدالة الإجتماعية”.

وأضاف الكرواي، أن “التسقيف تدبير ظرفي محدود في الزمان، نظرا لأن مقتضيات المادة 4 من القانون رقم 104.12 تحدد مدة تطبيقه في ستة أشهر قابلة للتجديد مرة واحدة”.

وشدد المتحدّث نفسه، على أن “التسقيف يشكل تدبيرا تمييزيا يطبق بدون استثناء على كافة المتدخلين في القطاع مهما كانت أحجامهم وبنية تكالفهم، وهذا يمثل خطرا حقيقيا قد يُضر بالمتدخليين الصغار والمتوسطين الذين ستتصاعد هشاشتهم”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى