تحليل.. البوليساريو تحاول لعب لعبة القط والفأر مع مجلس الأمن باستفزاز المغرب

بالعربية LeSiteinfo - كوثر زكي

بعد الرسالتين اللتين وجههما الممثل الدائم لدى الأمم المتحدة، عمر هلال، إلى مجلس الأمن والأمين العام للأمم المتحدة، بخصوص الاستفزازات التي تقوم بها جبهة البوليساريو في المنطقة العازلة بالكركرات، كشف صبري لحو، المحلل السياسي في الشؤون الصحراوية، عن مجموعة من المعطيات التي تخص هذه التحركات الغير قانونية.

وقال المحلل السياسي للشؤون الصحراوية، في تصريح لـ “سيت أنفو”، إن جبهة البوليساريو تقوم بمجموعة من التحركات في المنطقة العازلة مستغلة مرور سباق موناكو دكار، وذلك للفت الانتباه الدولي حول هذا النزاع.

وأوضح المحلل السياسي، أن البوليساريو تحاول فرض نفسها بعدما عجزت على القيام بذلك قبيلة شهر أبريل الماضي، بعدما أصدر مجلس الأمن قرارا يفضي إلى منع تحركات البوليساريو في المنطقة العازلة.

وأضاف لحو، بما أن قرار مجلس الأمن كان واضح ولا يلفه أي غموض، فإن البوليساريو عمدت على نقل تحركاتها إلى منطقة أخرى، فهي تحاول أن تلعب مع المجتمع الدولي ومجلس الأمن لعبة القط والفأر، وبالتالي تحاول أن تقول إذا كان مجلس الأمن حدد مناطق بعينها فهي اليوم تتحرك في مناطق أخرى لم يتم ذكرها.

وأفاد الحلل السياسي في الشؤون الصحراوية، أن البوليساريو تحاول بهذه التحركات أن توهم بأن هذه المناطق توجد تحت سيطرتها، ولها سيادة عليها، فهي تحاول أن تضع مجلس الأمن والمجتمع الدولي أمام إشكال قانوني.

وأكد لحو، أن المغرب لم يتردد في بعث رسائل وبرقيات إلى مجلس الأمن، يحذره فيها من التحركات التي تقوم بها البوليساريو بين الفينة والأخرى، من أجل استفزازه.

 

Facebook Comments

إقرأ أيضا

الخدمة العسكرية الإجبارية.. قريبا الإعلان عن الأجور

الخدمة العسكرية الإجبارية.. قريبا الإعلان عن الأجور