ماء العينين تقضي ساعة في الجحيم داخل البرلمان

بالعربية LeSiteinfo - لوسيت أنفو كوم

قضت النائبة البرلمانية، عن حزب العدالة والتنمية، آمنة ماء العينين، الإثنين الماضي، ساعة حقيقة في الجحيم وهي تتعرض للمساءلة من طرف لجنة مكونة من قياديين في حزبها، وذلك في ردهات البرلمان، وبالتحديد في إحدى قاعات الاجتماعات بالمؤسسة التشريعية بالرباط.

وحسب يومية “الأحداث المغربية” في عددها ليوم الخميس، فإن البرلمانية التي تصدرت عناوين الحدث مؤخرا، بعد نشر صور باريسية، تظهر فيها متحررة من الحجاب ومرتدية ملابس تكشف عن شعرها وذراعيها ورجليها وبقية مفاتنها، كانت مضطرة عقب الجلسة الشفهية، لمجلس النواب، التي حضرها رئيس الحكومة سعد الدين العثماني، إلى الجلوس أما لجنة مكونة أمام كل من نائب الأمين العام، سليمان العمراني، وعضو الأمانة العامة لحزب العدالة والتنمية، الوزير المكلف بحقوق الانسان، مصطفى الرميد، بالإضافة إلى ادريس الأزمي الإدريسي، رئيس الفريق النيابي للعدالة والتنمية، وذلك لكي ترد على أسئلة تتمحور حول صور رحلتها الباريسية، وحول ملابسات التقاط هاته الصور.

وأضاف المصدر نفسه، أن ماء العينين قضت ساعة في الجحيم، خرجت منها بأعضاب متوترة، وخرجت اللجنة التي استمعت لها بأسئلة أكثر من تلك التبي دخلت بها، إلى قاعة الإجتماع، لمساءلة البرلمانية حول صورها التي أثارت القيل والقال.

Facebook Comments

إقرأ أيضا

طلبة الطب والهندسة يتقدّمون بعريضة وطنية لرئيس الحكومة

طلبة الطب والهندسة يتقدّمون بعريضة وطنية لرئيس الحكومة