قضية الصحراء.. أمريكا تضغط على مجلس الأمن

برمجت الإدارة الأمريكية في مجلس الأمن، أخيرا وبعد ضغوطات كثيرة، جلسة يناير للتشاور حول عمل بعثة “المينورسو” في الصحراء.

وتتزامن الجلسة مع مباشرة جنوب إفريقيا المساندة لجبهة البوليساريو لعضويتها في المجلس، والتي ستستمر لسنتين.

وعبر مستشار الأمن القومي الأمريكي عن خيبة أمله في استمرار قضية الصحراء، وبالتالي، فإن جلسة التشاور أتت استجابة لضغوطات “واشنطن” في ربط بعثات السلام في إفريقيا بتحقيق تقدم سياسي في النزاع،

وأفادت جريدة “المساء”، في عددها الصادر اليوم الجمعة، أن الجلسة ستعرف مشاورات فيما يخص الصحراء، بالإضافة للإطلاع على التطورات من طرف الأمين العام، وذلك بشكل منتظم.

ويتوقع أن يطلع المبعوث الشخصي للأمين العام للصحراء، هورست كوهلر على هذه التطورات، وفقا للقرار 2440.

زر الذهاب إلى الأعلى