محلل سياسي: خطاب الملك دليل على أن التحقيق في مشاريع الحسيمة سيصل لأبعد نقطة

قال المحلل السياسي رشيد لزرق إن الملك انتقد بقوة في خطابه “عدم التأسيس لولوج الحقوق الدستورية من طرف النخبة السياسية و عدم تحمل هذه الأخيرة المسؤولية السياسية فيما يقع في الحسيمة وغيرها وترك رجال الأمن في وجه الشارع يواجهون مصيرهم”.

وأضاف المحلل ذاته في تصريح لــ”سيت أنفو” أن خطاب العرش أظهر أن “الملك يؤسس لثورة مؤسساتية”، مشيرا إلى أن الملك تجاهل الأحزاب وأكد لشعبه أنه سيتحمل المسؤولية التاريخية لتحقيق التنمية.

وأشار لزرق إلى أن خطاب الملك دليل على أن التحقيق في مشاريع الحسيمة وغيرها سيصل إلى أبعد نقطة لتحديد المسؤولية ومحاسبة الذين تسببوا في تأخيرها.

وأوضح لزرق أن الملك سيقود ثورة كبيرة لأنه قال بصريح العبارة إنه لا يثق في النخب السياسية لكونها فاقدة للمصداقية.

وأكد لزرق أن خطاب الملك سيفرز فيما بعد مجموعة من القرارات الصارمة.

 

زر الذهاب إلى الأعلى