تقرير للأمم المتحدة يوجه اتهامات خطيرة للمغرب

بالعربية LeSiteinfo - منصف ايت الصغير

اتهمت الأمم المتحدة المغرب بالتضييق على المتعاونين معها الذين يفضحون انتهاكات حقوق الإنسان، والانتقام منهم ومعاقبتهم، حيث حل المغرب ضمن 38 دولة تعاقب وتنتقم من مواطنيها الذين يتعاونون مع المنظمة في فضح انتهاكات حقوق الإنسان.

وحسب صحيفة “المساء”، في عددها الصادر اليوم الخميس، فإن المغرب جاء ضمن قائمة 38 بلدا التي تعاقب مواطنيها الذين تعاونوا مع أجهزة حقوق الإنسان التابعة للأمم المتحدة، حيث يتعرض الأشخاص الذين يتواصلون مع المنظمة الأممية الحقوقية إما إلى الاختطاف أو الاحتجاز أو الاختفاء، فيما تخالف الدول عبر هذه السلوكيات ميثاق الأمم المتحدة، معتبرة التضييق عليهم سلوكا مشينا.

وأضافت الصحيفة ذاتها، أن المغرب ضمن قائمة دول من بينها الصين ومصر والبحرين والجزائر وتايلاند والسعودية والإمارات وفينزويلا إلى جانب مالي وجنوب السودان ودول أخرى.

وقال ممثل الأمم المتحدة إن تعذيب ومعاقبة المتعاونين من المنظمة الأممية في مجال فضح انتهاكات حقوق الإنسان، يدعوان إلى الشعور بالصدمة والغضب والقلق، إذ يتعرض ممثلو المجتمع المدني وفاعلو حقوق الإنسان للمعاقبة نتيجة عملهم، أو تعاونهم مع الأمم المتحدة.

Facebook Comments

إقرأ أيضا

رجال أعمال مغاربة يجتمعون بواشنطن لهذا السبب

رجال أعمال مغاربة يجتمعون بواشنطن لهذا السبب