رفض السراح المؤقت لابن رئيس بلدية العرائش المتهم بإهانة رجال شرطة

بالعربية LeSiteinfo - محمد أسوار

رفض وكيل الملك لدى المحكمة الابتدائية بمدينة العرائش، منح السراح المؤقت لابن رئيس المجلس السابق للمدينة، محمد أيت سي امبارك، بعد اعتقاله بسبب قيامه بـ ”إهانة رجال أمن”.

وكشفت مصادر محلية لـ ”سيت أنفو”، أنه تقرر متابعة الابن الأصغر للرئيس السابق للمجلس البلدي للعرائش، في حالة اعتقال، يوم أمس الاثنين، بعد أن دخل في شجار مع رجال أمن بالسد القضائي بمدخل العرائش الشمالي.

ويواجه ابن الرئيس تهما تتعلق بإهانة موظفين أثناء القيام بعملهم، بعد توقيفه ووضعه تحت تدابير الحراسة النظرية، قبل أن يتم تقديمه أمام وكيل الملك.
وتشبث رجال الثلاثة المشتكين بعدم التنازل، ليتم متابعته في حالة اعتقال بعد انقضاء مهلة الحراسة النظرية.

وكشفت المصادر أن ابن الرئيس السابق الذي يدعى وليد ويبلغ من العمر 24 سنة، سبق وأن تسبب في عاهة مستديمة لأحد المواطنين قبل سنوات.

Facebook Comments

إقرأ أيضا

ضجة بسبب جنود إسرائيليون شاركوا في مهرجان بالصويرة!!

ضجة بسبب جنود إسرائيليون شاركوا في مهرجان بالصويرة!!