رجال الحموشي يُزيحون رجال الدرك عن حماية أمن القصور الملكية

SM le Roi visite la Direction Générale de la Surveillance du Territoire national (DGST) et inaugure son Institut de formation spécialisée
بالعربية LeSiteinfo - منتصر التطواني

أفادت يومية “المساء” أن فرق الدرك الملكي ببعض الإقامات الملكية قد تم تغييرها بفرق أمنية أخرى دون أن تُعرف الأسباب الحقيقية وراء ذلك، إذ اعتبر البعض أن التعليمات صادرة من القيادة العليا للدرك الملكي، في حين كشفت مصادر أخرى أن الأمر يتعلق بقرار لمديرية القصور.

وكانت آخر غضبة للملك على الدركيين المكلفين بحماية القصور في عهد الجنرال حسني بنسلميان، إذ أشّر الجنرال “دو ديفيزيون”، محمد حرمو، بعد أسبوع من تعيينه قائداً جديداً للدرك الملكي، على قرار عودة عناصر فيالق الشرف إلى القصور والإقامات الملكية على لصعيد الوطني، بعد غضبة ملكية على أفراد فيالق السرية دامت حوالي سنة ونص، أُبعدت على إثرها العناصر المكلفة بالقصور، وجرى تعويضها بعناصر أمنية.

Facebook Comments

إقرأ أيضا

اعتقال شخص حاول الإعتداء على رجال الأمن بـ”ساطور”

اعتقال شخص حاول الاعتداء على رجال الأمن بـ"ساطور"