العثماني يُعيد أفتاتي إلى الواجهة لإسكات تيار بنكيران داخل البيجيدي

بالعربية LeSiteinfo - منتصر التطواني

أعلن حزب العدالة والتنمية أنه ألحق القيادي المثير للجدل، عبد العزيز أفتاتي، بالأمانة العامة للحزب، إلى جانب كل من العربي بلقايد عُمدة مدينة مراكش، ومحمد أمحجور الذي كان أحد أشد المعارضين لبقاء بنكيران على رأ الحزب لولاية ثالثة.

وأكد سليمان العمراني، النائب الأول للأمين العام لحزب العدالة والتنمية، أن أفتاتي والآخرَين، تم إلحقاهم باقتراح من من سعد الدين العثماني، وفق المسطرة التي ينص عليها القانون الأساسي للحزب، والتي “تُعطي الحق للأمين العام اقتراح سبعة أعضاء على الأكثر لاكتساب عضوية الأمانة العامة، ومصادقة هذه الأخيرة عليهم”.

ويسعى العثماني إلى إسكات الأصوات الغاضبة، والمحسوبة في أغلبها عن ما بات يُعرف داخل الحزب بـ”تيار بنكيران”، من خلال إلحاق عبد العزيز أفتاتي الذي يحظى بشعبية كبيرة داخل البيجيدي، خاصة شبيبة العدالة والتنمية.

وكان العثماني، قد حرص منذ توليه منصب الأمين العام للحزب الإسلامي، على استبعاد جميع الأصوات المحسوبة على بنكيران، من تشكيلة الأمانة العامة للحزب، من بينهم عبد العالي حامي الدين وأمينة ماء العينين وعبد العزيز أفتاتي. في حين شكّل فريقه من الوزراء والمعارضين لاستمرار بنكيران في قيادة الحزب.

 

Facebook Comments

إقرأ أيضا

العثماني: الله يدينا في الضو

العثماني: الله يدينا في الضو