الرميد يفجرها: “التنازلات بدأت منذ اليوم الأول لحكومة بنكيران”

بالعربية LeSiteinfo - منصف ايت الصغير

كشف عضو الأمانة العامة لحزب العدالة والتنمية، مصطفى الرميد، عن معطيات مثيرة بشأن تخلي الأمين العام السابق للحزب ذاته، عبد الإله بنكيران،  عن صلاحياته الدستورية خلال رئاسته للحكومة السابقة، خاصة على مستوى تشكيل فريقه الوزاري.

وحسب صحيفة “المساء” في عددها الصادر اليوم الاربعاء، فإن الرميد أوضح في مداخلته، ضمن أشغال الحوار الوطني للحزب، أن منهج الحزب المبني على الإصلاح في إطار الاستقرار هو الذي جعل بنكيران يلجأ إلى التوافق بدل التشبث بحرفية النص الدستوري، إذ جاءت إشارة الرميد إلى منهج التوافق عن عملية اقتراح وتعيين الوزراء الأعضاء في حكومة بنكيران.

وأضافت الصحيفة ذاتها، أن الرميد عاد إلى طرح الجدل الذي أثير بعد إزاحة بنكيران وتعيين سعد الدين العثماني رئيسا للحكومة، وتساءل إن كانت الأسئلة التي تثار اليوم حول الحكومة ستطرح لو كان بنكيران هو الذي يترأسها، كما شدد القيادي على أن حزب العدالة والتنمية ينبغي أن يكون واعيا بأنه لا يكفي الحصول على ثقة الشعب، بل لابد من تعزيز الثقة مع الملك.

Facebook Comments

إقرأ أيضا

هل يتجهُ المغرب نحو انتخابات سابقة لأوانها؟

هل يتجهُ المغرب نحو انتخابات سابقة لأوانها؟