بسبب معتقلي الريف.. حرب ”المسيرات” تندلع بين الجماعة ورفاق منيب

بالعربية LeSiteinfo - محمد أسوار

اندلعت حرب ”المسيرات” للتضامن مع معتقلي الريف، بين تيارات محسوبة على الصف اليساري، خاصة أحزاب فيدرالية اليسار ومنظمات حقوقية أخرى، وبين جماعة العدل الإحسان، أكبر جماعة إسلامية محظورة بالمغرب.

فبينما استطاعت القوى اليسارية المذكورة في حشد الآلاف في مسيرة جابت شوارع مدينة الدار البيضاء، أول أمس الأحد 8 يوليوز، دون مشاركة العدل والإحسان التي وجهت اتهامات لمنظمي المسيرة بـ”الانفراد بالدعوة إليها وبكونها ذات حمولة ايديولوجية”، وفق تعبير القيادي في الجماعة، عمر إحرشان؛ من المنتظر أن يشارك ” إخوان” هذا الأخير في مسيرة مماثلة دعت لها لجنة ”دعم معتقلي الريف” بمدينة الرباط، يوم 15 من الشهر الجاري.

ووجهت اللجنة ومبادرة حراك الريف عبر نداء، دعوة للمشاركة في في المسيرة الوطنية الشعبية المزمع تنظيمها يوم الأحد المقبل بالعاصمة الرباط، بغية المطالبة بـ”إطلاق سراح المعتقلين وفك الحصار عن الريف”.

Facebook Comments

إقرأ أيضا

مدرعات الجزائر تحت إمرة عدو المغرب

مدرعات الجزائر تحت إمرة عدو المغرب