ملتقى شبيبة ”البيجيدي”.. إقصاء بنكيران وحضور إخوان أردوغان

بالعربية LeSiteinfo - محمد أسوار

علم موقع ”سيت أنفو” من مصادره، أن ملتقى شبيبة ”البيجيدي”، المنتظر أن يعقد نهاية شهر يوليوز المقبل، ستحضره شخصيات من دول أجنبية، خاصة تلك التي تربطها علاقة وطيدة مع الحزب ذي المرجعية الإسلامية بالمغرب، ومنها تركيا وتونس والسودان.

ومن المرجح، وفق المصادر نفسه، أن يحضر قياديون بحزب العدالة والتنمية التركي، ملتقى شبيبة العدالة والتنمية، بالإضافة إلى قادة من حركة النهضة الإسلامية التونسية، الذين وُجهت لهم دعوة في هذا المجال.

وفي سابقة من نوعها، كشفت المصادر نفسها، أن رئيس الحكومة والأمين العام السابق للحزب، عبد الإله بنكيران، قد يغيب عن المؤتمر، بعد أن دافع قياديون بالحزب، أبرزهم مصطفى الرميد، على قرار إقصاء بنكيران، معللين ذلك بالأزمة التي سبق للأخير أن خلقها داخل الحكومة بسبب تصريحات سابقة له، شهر فبراير الماضي، في الجلسة العامة للمؤتمر الوطني السادس للشبيبة العدالة والتنمية، حين هاجم قادة من أحزاب الأغلبية.

وكشفت المصادر، أن نقاشا حادا يدور بين قيادات شبيبة المصباح وبين قياديين بالحزب وخاصة منهم المحسوبين على تيار ”الاستوزار”، إذ يخشى هؤلاء أن يكرر بنكيران بحضوره، ما قام به خلال مؤتمر الشبيبة، في حين تتشبث قيادات الشبيبة بحضور ”الزعيم”، مبررة طرحها بأن الملتقى سيعرف عزوفا عن الحضور دون بنكيران، خاصة وأن المنتمين للشبيبة والمتعاطفين هددوا بمقاطعة الملتقى إذا لم يتم ذلك؛ وفي مقابل ذلك تخشى قيادات الحزب أن يخلق حضور الأمين العام السابق للحزب – خصوصا إذا ألقى كلمة – أزمة جديدة.

وأوضحت المصادر أنه وأمام هذا الوضع، ظهرت أصوات تنادي بإلغاء الملتقى، لكن يبقى ذلك غير وارد، في انتظار ما سيسفر عنه اجتماع المكتب الوطني للشبيبة يوم غد.

Facebook Comments

إقرأ أيضا

مدرعات الجزائر تحت إمرة عدو المغرب

مدرعات الجزائر تحت إمرة عدو المغرب