الحزب الإسلامي يُحدث “قربلة” داخل البرلمان بسبب صلاة العصر

أحدثَ فريق حزب العدالة والتنمية بمجلس النواب، حالة من الفوضى بعدما طالب بإلحاح على وقف جلسة الأسئلة العمومية، أمس الاثنين، لأداء صلاة العصر.

رئيس الجلسة اقترح على النواب والوزراء الحاضرين، مواصلة طرح الأسئلة إلى غاية السادسة ثمّ التوقف 10 دقائق لأداء صلاة العصر، قبل العودة لاستئناف الجلسة، إلا أن ذلك أثار غضب نواب الحزب الإسلامي الذي دعا إلى ما وصفه باحترام النظام الداخلي للمجلس.

وفي مداخلة له في الموضوع، من خلال نقطة نظام، قال ادريس الأزمي الإدريسي، رئيس فريق حزب العدالة والتنمية، شدّد على ضرورة التوقف لأداء صلاة العصر في وقتها، موجهاً كلامه لرئيس الجلسة بالقول “النظام الداخلي للمجلس واضح، حيث يقول إن على المجلس أن يتوقف لأداء الصلاة في حالة ما إذا طالب نائب واحد على الأقل بذلك، وبالتالي لا داعي للاستمرار إلى غاية السادسة”.

رئيس الجلسة ردّ على الأزمي قائلا: “كلنا نعرف ما ينص عليه النظام الداخلي للمجلس، وأنا فقط اقترحت ذلك ما دام أن صلاة المغرب تكون ما تزال بعيدة عند السادسة”.

في الأخير اضطر رئيس الجلسة إلى توقيفها، وقطع البث المباشر، أمام إصرار برلمانيي حزب العدالة والتنمية.

انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى